مشكلة الأظافر السميكة

تُعرف مشكلة أظافر القدم السميكة طبياً باسم “Onychauxis”. هو نمو الأظافر بشكل غير طبيعي ، أو سماكة تريندات ، وقد تكون الأسباب ناتجة عن عدوى فطرية ، أو الإصابة ببعض الأمراض الأخرى.

يعتبر الظفر بيئة خصبة للعدوى الفطرية ، وذلك لتوافر عدة عوامل أهمها الرطوبة والدفء ، وهذا النوع سريع التكاثر والانتشار.

المشكلة تعني ؛ تغير شكل أو سمك أو لون الأظافر المصابة عن الشكل الطبيعي ، ولكن إذا تركت المشكلة دون علاج ، يزداد الأمر سوءًا ، ويزداد سمك الأظافر ونعومتها وتصبح مؤلمة.

أعراض مشكلة الأظافر السميكة

من الممكن أن نجد صعوبة في الالتفات إلى مشكلة الأظافر السميكة ، ولكن بعد ذلك يصبح الأمر واضحًا ويصبح ملحوظًا ، إلى جانب مجموعة من الأعراض التي تظهر على الأظافر والجلد المحيط بها.

  • الشعور بالألم المستمر في الجلد المحيط بالأظافر أو تحتها سواء عند ارتداء الحذاء أو بدونه.
  • نعومة الظفر المصاب وكثرة تكسره ، حتى في بعض الحالات يمكن رفع الظفر بسهولة.
  • قد تتطور الحالة إلى أظافر بنية أو خضراء أو أظافر صفراء.
  • صعوبة قص الأظافر المصابة أو بردها.
  • السهولة التي تتراكم بها الأوساخ تحت الأظافر المصابة.
  • ظهور رائحة كريهة للقدم.
  • علامات بيضاء متقشرة على وحول سطح أظافر القدم السميكة.
  • أسباب مشكلة الأظافر السميكة

    ترجع أسباب مشكلة الأظافر السميكة إلى عدة أشياء.

  • قد يكون أحدها هو العدوى الفطرية الأكثر شيوعًا ، فطار الأظافر ، وهو من بين الأسباب الأكثر شيوعًا لأظافر القدم السميكة.
  • وصول الفطريات والبكتيريا إلى الأجزاء الداخلية من الأظافر ، نتيجة عدم ارتداء الأحذية في الأماكن العامة ، مثل الصالات الرياضية أو حمامات السباحة.
  • ارتداء أحذية غير لائقة أو ضيقة لفترات طويلة مع التعرق بداخلها سواء تم لبس الجوارب تحتها أو بدونها مع عدم الحرص على نظافة القدم وغسلها بشكل متكرر.
  • قدم الرياضي؛ قد تؤدي الإصابات المتكررة لدى الرياضيين إلى تحفيز سماكة أظافر أصابع القدم.
  • قد تكون الصدفية سببًا.
  • كما أن الإصابة بأمراض الشيخوخة والشيخوخة لها عامل.
  • قد يكون سببًا غريبًا ، لكن التدخين قد يسبب أظافرًا سميكة.
  • وجود جهاز مناعي ضعيف أو معيب يحفز العدوى.
  • وجود مشاكل في الدورة الدموية للمصابين.
  • داء السكري من النوع الأول أو الثاني ، حيث يتسبب في التهاب وتورم أصابع القدم.
  • كما أن وجود بعض العوامل الوراثية التي تثير مشكلة الأظافر السميكة.
  • معالجة مشكلة الأظافر السميكة

    على عكس أمراض الشيخوخة والشيخوخة التي لا يوجد بها أي طرق علاجية لهذه المشكلة ، يجب التأكد من سبب مشكلة أظافر القدم السميكة ، حتى يتمكن الطبيب من تحديد نوع العلاج المناسب بناءً على السبب الرئيسي.

  • تستغرق عملية إعادة نمو أظافر القدم ما بين عام وسنة ونصف ، لذا فهي بطيئة نوعًا ما ، وقد يمتد الالتزام بخطة العلاج لعدة أشهر.
  • في بداية مشكلة الصقور وهي سماكة أظافر القدمين ينصح بعدم الضغط عليها ومحاولة علاجها فوراً ، والأفضل أن يتم الأمر على يد طبيب أمراض جلدية متخصص.
  • في حالة التهاب الأظافر الفطري. قد يتطلب الأمر علاجًا جراحيًا لإزالة الظفر المصاب تمامًا وخياطة الجلد المحيط حتى يستأنف الظفر النمو الطبيعي مرة أخرى.
  • قد يلجأ الطبيب إلى استخدام الليزر للتخلص من الفطريات الموجودة.
  • في حالة مرض الصدفية يقوم الطبيب المعالج بوصف بعض الأدوية والمراهم الموضعية الخاصة للمريض لمساعدته على علاج الفطريات والتخلص منها أيضًا.
  • قد يصف لك طبيبك بعض الأدوية المضادة للفطريات ، وتأتي على شكل أقراص طبية أو كريمات موضعية.
  • تجنب اصطدام القدمين المتكرر.
  • العلاجات المنزلية لمشكلة الأظافر السميكة

  • استخدام بعض الزيوت الطبيعية التي تحتوي على مواد مضادة للبكتيريا والفطريات ، وذلك عن طريق دهنها على الأظافر المصابة لفترة معينة ثم غسلها جيدًا. تشمل الزيوت زيت شجرة الشاي أو زيت الزعتر أو زيت القرفة.
  • نقع القدمين في وعاء كبير به خليط من الخل والماء الساخن لمدة ثلاثين دقيقة للتخلص من فطريات الأظافر ، لأن درجة حموضة الخل يمكن أن تقتل الفطريات.
  • نضع عصير الثوم مباشرة على المكان الذي تجمعت فيه الفطريات ، ثم اشطفه جيداً ، وكرر العملية للتخلص من الفطريات في أقل من أسبوع.
  • استخدمي مزيجًا من بذور الحلبة المسلوقة ومسحوق الثوم بعد الغليان لمدة 10 دقائق ، وافركي منطقة تجمع الفطريات حول الأظافر المصابة ، ثم اشطفيها جيدًا وجففيها.
  • التقليل من انتشار الفطريات ، وذلك عن طريق نقع القدمين يومياً في وعاء يحتوي على كمية متساوية من خل التفاح والماء لمدة نصف ساعة ثم شطفهما.
  • كما أن هناك خصائص مطهرة لزيت الأوريجانو وصودا الخبز ، والتي يمكن أن تكون مفيدة في التخلص من الفطريات والبكتيريا العالقة تحت الأظافر بشكل عام ، سواء كانت مصابة أم لا.
  • احرص على تقليم الأظافر بأدوات معقمة ، وتتم عملية القص من الزاوية ، بحيث يمكن إزالة القطع الصغيرة دون تدويرها.
  • نصائح لتجنب مشكلة الأظافر السميكة

  • الاهتمام بغسل القدمين يوميًا بالماء والصابون باستمرار ، بالإضافة إلى استخدام فرشاة القدمين للتخلص من الفطريات والأوساخ التي قد تلتصق بالأظافر ، لأن المشكلة قد تتكرر.
  • حافظ على جفاف القدمين وجففهما بمنشفة بعد غسلهما جيدًا.
  • ارتدي الجوارب القطنية لأنها تمتص الرطوبة من القدمين واستمر في تغييرها عدة مرات في اليوم.
  • عدم ارتداء أحذية ضيقة لا تضمن مساحة مناسبة للأصابع للراحة بالداخل.
  • ارتدِ آثار أقدام في الداخل وفي الحمام وفي الأماكن العامة مثل الصالات الرياضية وحمامات السباحة.
  • الاستمرار في استخدام أدوات تشذيب الأظافر المناسبة وتطهيرها.
  • خلاصة علاج أظافر القدم السميكة في 5 خطوط

  • حدوث مشكلة الأظافر السميكة ، والتي تعني التغيرات التي تحدث في أظافر القدم أو أحدها من تغير في طبيعة أو سمك أو لون الأظافر المصابة أكثر من المعتاد ، والألم الذي تسببه ، وتريندات. هي سماكة ومرونة الأظافر.
  • إهمال الصقور ، يؤدي سماكة الأظافر إلى ظهور العديد من الأعراض على الأظافر والمنطقة المحيطة بها ، وصعوبة تقطيع أو برد الأظافر المصابة ، وسهولة تراكم المزيد من الفطريات والأوساخ تحت الأظافر المصابة.
  • يمكن أن تكون الفطريات والصدفية والسكري وكذلك التدخين وأمراض الشيخوخة من بين أسباب مشكلة أظافر القدم السميكة.
  • من بين أنواع العلاج التي تستخدم لعلاج أظافر القدم السميكة ؛ التدخل الجراحي والليزر والزيوت الطبيعية المضادة للبكتيريا. في حالة الصدفية يشمل العلاج الأدوية والكريمات الموضعية والزيوت الطبيعية.
  • ولتجنب مشكلة ظهور أظافر القدم السميكة ؛ ينصح بالمحافظة على نظافة القدمين باستخدام الماء والصابون وفرشاة تنظيف خاصة للأظافر ، وكذلك تقليم الأظافر بأدوات معقمة ، وتجنب ارتداء الأحذية الضيقة ، وارتداء الجوارب القطنية.