يُعرَّف الدافع العصبي بأنه فعل نقل النبضات العصبية أو المعلومات داخل الأعصاب، ويحدث الإرسال إما من خلال العمليات الكهربائية أو من خلال التفاعلات الكيميائية بين الأعصاب. تقدر سرعة النبضات العصبية بين الأعصاب بحوالي 120 مترًا في الثانية. ويتكون الجهاز العصبي: مجموعة من الخلايا الفردية التي تتعاون مع بعضها البعض لأداء وظائف معينة.

كيف يتحرك الدافع العصبي؟

النبضة العصبية هي اللغة الوحيدة التي تفهم من خلالها الخلايا العصبية، وهي الشكل الذي تُترجم إليه جميع أنواع التأثيرات التي تؤثر على جسم الإنسان، وينتقل الدافع من خلية إلى أخرى عبر وصلات ضخمة.

الجواب: يتحرك عبر الروابط الواسعة.