علاج التهاب أوتار اليد بالأعشاب

الأوتار تشبه الأربطة ، فهي تتكون من نسيج ضام ليفي ، لكنها تختلف من حيث الوظيفة ، حيث تعمل الأربطة على ربط العظام ببعضها البعض ، مثل الرباط الصليبي الذي يربط بين عظم الفخذ وعظم الركبة بينما تعمل الأوتار على ربط العضلات بالعظام ، وتكون الأوتار أكثر مرونة من الأربطة.

يحدث التهاب الأوتار ، التهاب الوتر ولكن تريندات يضغط على الوتر ، وقد يحدث هذا بسبب ممارسة الرياضة العنيفة أو بسبب حدوث بعض الحركة غير الصحيحة التي تؤذي الوتر ، وفي بعض الأحيان يكون ذلك بسبب مرض السكري أو الشيخوخة أو هشاشة العظام أو أخذ بعض الأدوية في العظام إصابات الأوتار أكثر شيوعًا في أوتار الكتف العلوي وأوتار القسم السفلي مثل الكوع وهي أقل شيوعًا في أوتار الركبة والجذع.

يعد التهاب الأوتار من أشهر الالتهابات التي تحدث في الأوتار والتي تحدث نتيجة الجهد والضغط على الوتر تريندات. إذا كان التهاب الوتر بسيطًا وشديدًا ، يتم علاجه تلقائيًا بالراحة أو باستخدام بعض الأدوية المسكنة دون تدخل جراحي ، أما إذا كان الالتهاب مزمنًا ، فيجب إجراء الجراحة فورًا

أعراض التهاب الأوتار

يعاني المريض المصاب بالتهاب الأوتار من مجموعة من الأعراض المميزة التي تسهل تشخيص المرض.

  • يشعر المريض بألم شديد عند تحريك اليد ، ويزيد عند تحريك اليد ، مثل القيام ببعض الأعمال ، مثل حمل الأشياء حتى وإن كانت خفيفة ، أو الكتابة أو ثني الأصابع ، أو القيام بأي عمل آخر ، ويشعر المريض ببعض الحرقة و ألم.
  • لاحظ تورم وانتفاخ اليد المصابة من اليد السليمة ، ولكن إذا زاد لفترة طويلة ، فقد يؤدي ذلك إلى ظهور بقعة أو منطقة صغيرة على أحد أصابع اليد المصابة أو ظهورها على الكتف
  • ضعف اليد المصابة بالتهاب الأوتار وعدم القدرة على حمل الأشياء أو القيام ببعض الحركات مثل القبضات أو استخدام الهاتف المحمول أو الكمبيوتر
  • ظهور صوت طقطقة وصرير عند تحريك اليد المصابة
  • الشعور بصلابة وتيبس في اليد المصابة خاصة عند النهوض من النوم
  • طقطقة اليد المصابة عند الحركة

أسباب التهاب الأوتار

يحدث التهاب الأوتار نتيجة للحركة المتكررة غير الصحيحة لليد مما يؤدي إلى قيام تريندات بالضغط على الوتر ومنه

  • القيام بتمارين عنيفة وأعمال منزلية تتطلب مجهودًا كبيرًا مما يؤثر على وتر اليد.

يمكن أن يحدث التهاب أوتار اليد بسبب بعض الأمراض العضوية ، بما في ذلك ..

  • ضعف في المفاصل أو العظام
  • الأشخاص المصابون بداء السكري أكثر عرضة للإصابة بالتهاب الأوتار.
  • كما يزيد العمر من حدوث التهاب الأوتار بسبب ضعف العظام والمفاصل عند كبار السن.
  • ضغط تريندات على الأعصاب.
  • لدي مرضى النقرس.
  • ضعف العظام والمفاصل.
  • قلة المرونة لدى الشخص مما يؤدي إلى إعاقة حركته.
  • التهاب المفاصل الروماتويدي والذئبة الناجمة عن اضطرابات المناعة الذاتية.

علاجات التهاب الأوتار في اليد

يتم تشخيص التهاب الأوتار من قبل أطباء متخصصين في جراحة العظام ، ويتم تحديد العلاج المناسب حسب شدة الالتهاب ، وهناك طرق عديدة للعلاج وهي ..

العلاج بالأدوية والعلاج الطبيعي

إذا كانت الحالة لا تتطلب تدخلاً جراحيًا ، يوصي الطبيب باستخدام بعض الأدوية المضادة للالتهابات أو جلسات العلاج الطبيعي. ومن أمثلة هذه الجلسات (جلسات الشمع – البارافين – الجلسات الكهربائية) أو عن طريق الكمادات الباردة التي تقلل الالتهاب أو الماء الدافئ الذي يعمل على تسهيل حركة اليد وإرخاء التيبس فيها.

إذا كان الالتهاب مزمنًا ، يلجأ الطبيب إلى التدخل الجراحي عن طريق إجراء عملية جراحية بسيطة باستخدام التخدير الموضعي في الذراع أو باستخدام التخدير الكلي لتحرير الوتر في حالة الالتهاب المختنق.

العلاج بالطب البديل

تستخدم الأعشاب الطبيعية لتسكين الآلام

علاج التهاب أوتار اليد بالأعشاب (أهم 10 أعشاب)

عرق السوس

يعتبر عرق السوس نباتًا شائعًا في علاج التهابات الأوتار ، حيث أن شرب مشروب عرق السوس أو تناول ملعقة من عرق السوس المطحون مع كوب من الماء يوميًا يخفف من آلام التهاب الأوتار ، ولكنه يحذر منه بشكل خاص للأشخاص الذين يعانون من ارتفاع ضغط الدم.

خل حمض التفاح

يساعد خل التفاح في علاج العديد من المشاكل الصحية وله قدرة فعالة على تخفيف آلام التهاب الأوتار ، ويستخدم عن طريق خلط نصف كوب من الماء بالإضافة إلى نصف كوب من خل التفاح وتطبيقه على المنطقة المصابة باستخدام منشفة نظيفة. وتغييره بانتظام حتى يهدأ الألم.

عشبة الكركم

له فوائد عديدة ليس فقط في علاج الالتهابات ولكن يحتوي الكركم على مواد مضادة للالتهابات وخاصة التهاب الأوتار ، وذلك لما له من خصائص تسرع من عملية الشفاء وتقوي الوتر ، ويتم تناول ملعقة صغيرة من الكركم عن طريق إضافته إلى كوب من الحليب وملعقة من العسل الأبيض لفائدة تريندات ثم يشرب منها.

كاري

يستخدم الكاري في علاج التهاب أوتار اليد لاحتوائه على مادة الكركمين التي لها دور فعال في علاج التهاب الأوتار ، ويستخدم عن طريق إضافته للطعام أثناء الطهي.

عنب أحمر

له دور فعال في منع التهاب الأوتار وتخفيف أعراضه.

جل الصبار

له دور فعال في علاج التهابات الأوتار وخاصة أوتار اليد لاحتوائه على العديد من المواد الفعالة المضادة للالتهابات ، حيث أن جل الصبار من أفضل الأعشاب الطبيعية التي تساعد في تسكين الآلام ، حيث أن جل الصبار يحتوي على العديد من مضادات الالتهاب. – خواص التهابية ، ويستخدم موضعياً على المنطقة المصابة.

عصير أناناس ممزوج بالزنجبيل

يعتبر هذا المشروب من المشروبات السحرية في علاج الالتهابات لما له من تأثير فعال في علاج التهاب أوتار اليد ، وذلك بشرب كوب من عصير الأناناس مخلوطًا بملعقة صغيرة من الزنجبيل المطحون مرتين يوميًا.

الرجلة

تعتبر الرجلة من أهم النباتات لما لها من فوائد صحية عديدة. كما أنه يساعد في علاج التهاب الأوتار في اليد. تؤكل الرجلة بإضافة أوراقها مع السلطة دون طهيها أو تنضج كما تحب ..

شرائح البصل

تعتبر هذه الوصفة من أقدم الوصفات التي استخدموها في مصر القديمة لما لها من تأثير قوي في علاج التهاب أوتار اليد ، ويتم ذلك بتسخين شرائح البصل ثم وضعها على المنطقة المصابة واستبدالها مرتين في اليوم.

خطيئة الحصان

من الأعشاب الطبيعية التي تستخدم في حالات الالتهابات الشديدة ويتم تناولها بوضع ملعقة منها في لترين من الماء ثم وضعها على نار خفيفة وتركها تغلي لأكثر من ساعتين ثم شربها مرتين فى اليوم.

قدمنا ​​لكم علاج التهاب أوتار اليد بالأعشاب ، فالأعشاب مفيدة جدًا في علاج التهاب أوتار اليد ، لكن العلاج بالأعشاب والوصفات الطبيعية يستغرق وقتًا طويلاً لإظهار نتائجه ، لذلك من الضروري الالتزام راحة تامة حتى نحصل على أفضل النتائج ويفضل استشارة الطبيب قبل استخدام أي أعشاب خاصة أثناء فترة الحمل والرضاعة.