تعريف ضغط الدم

  • يمكن تعريف ضغط الدم بأنه مقياس يمكن بواسطته حساب قوة الدفع التي تنتج عن الدم وهذه القوة ضد جدران الأوعية الدموية ، ولهذا عندما ينبض القلب يضخ الدم في جميع أنحاء الجسم. من أجل نقل الأكسجين وكذلك الطعام إلى جميع الخلايا وكذلك الأنسجة عن طريق الدورة الدموية.
  • بالإضافة إلى ذلك ، تنسق العضلات الموجودة داخل جدران الأوعية الدموية مع عضلة القلب حتى يتم توصيل الدم الذي يضخه القلب إلى جميع خلايا الجسم.
  • وهكذا ، عندما ينقبض القلب لدفع الدم الذي تنتجه الشرايين ، تسترخي العضلات في جدران هذه الشرايين بالقيمة التي يمكن بها استقبال مجرى الدم من القلب.
  • وبالتالي ، في الوقت الذي يصل فيه الدم إلى مكان معين في أي من الشرايين الموجودة ، تنقبض عضلات جدران الشرايين في هذا المكان حتى تتمكن من دفع الدم إلى مكان آخر ، وبالتالي تستمر هذه العملية بشكل منظم كما نحن. المذكورة حتى يصل الدم إلى كل التبادل الشعري وبالتالي يحدث مع جميع خلايا الجسم.
  • بالإضافة إلى ذلك فإن حركة العضلات داخل جدران الأوعية الدموية من أهم العوامل التي تعمل على تنظيم ضغط الدم والحفاظ على الضغط الطبيعي للإنسان ، ولهذا فإن اضطراب حركة هذه العضلات يُعرف بأنه يؤدي إلى اضطراب في ضغط الدم.

قياس ضغط الدم

  • يمكننا قياس ضغط الدم ومعرفة الضغط الطبيعي للإنسان من خلال وحدة تسمى مليمتر زئبق ، وبالإضافة إلى ذلك فإن الضغط الطبيعي للضغط الانقباضي البشري للبالغين الذين يصلون إلى منتصف العمر يتراوح من 90 إلى 140 ملم زئبق. أما الضغط الانبساطي الطبيعي فهو من 60 إلى 90 ملم زئبق وعند تعرضه لضغط متوسط ​​يكون 120 ملم زئبق.
  • في حالة رغبتك في معرفة الضغط الانقباضي وكذلك الضغط الانبساطي ، يجب اتباع ما يلي:
  • عند حدوث انقباض عضلي في القلب ، يندفع الدم إلى الشريان الأورطي ، حيث يتم شده جانبياً للسماح بمرور الدم من خلاله ، وبالتالي يُعرف ضغط الدم للأوعية الدموية التي تمر به في هذا الأمر باسم الضغط الانقباضي.
  • أما الضغط الانبساطي فهو نتيجة الانبساط الذي يحدث في عضلة القلب ، حيث يعود الشريان الأورطي مرة أخرى إلى وضعه الطبيعي ، ثم بعد ذلك يضغط على الدم الموجود فيه لضمان الاستمرارية. من تدفق الدم الموجود في القلب وبالتالي تسمى هذه الحالة بالضغط الانبساطي.

الضغط الطبيعي للشخص حسب العمر

  • يمكنك التعرف على الضغط الطبيعي للشخص حسب العمر من خلال ما يلي:
  • بالنسبة للأشخاص الذين تتراوح أعمارهم بين 18 عامًا و 19 عامًا ، يكون الضغط الطبيعي للشخص في هذا العمر هو 117/77 ، بالإضافة إلى أن الحد الأدنى لقراءة ضغط الدم لشخص في هذا العمر هو 105/73 ، و للحد الأقصى 120/81.
  • أما الأشخاص الذين تتراوح أعمارهم بين 20 سنة و 24 سنة ، فإن أدنى حد لقراءة قياس ضغط الدم في هذا العمر هو 108/75 والحد الأقصى 132/83 ، وبالنسبة للمدى الطبيعي لمستوى ضغط الدم فهو 120/79.
  • الأشخاص الذين تتراوح أعمارهم بين 25 و 29 عامًا يعانون من ارتفاع ضغط الدم 133/84 وبالتالي يجب استشارة الطبيب في هذا الشخص ، حيث أن المتوسط ​​في هذا العمر لضغط الدم هو 121/80 وأدنى حد لضغط الدم للإنسان في هذا العمر هو 109/76.
  • أما بالنسبة للأشخاص من سن 30 إلى 34 عامًا ، فإن معدل ضغط الدم الطبيعي لديهم هو 81/122 ، وللحد الأدنى قراءة ضغط الدم لهؤلاء الأشخاص هو 110/77 ، بينما الحد الأقصى هو 134/85.
  • بالنسبة للأشخاص الذين تتراوح أعمارهم من 35 إلى 39 عامًا ، يكون مستوى ضغط الدم المرتفع للصقر أكثر من 135/86 وبالتالي يجب استدعاء الطبيب. أما المعدل الطبيعي في هذا العمر فهو 123/82 بينما الحد الأدنى لضغط الدم 111/78.

العوامل المؤثرة في الضغط الطبيعي للإنسان

هناك مجموعة من العوامل التي لها دور كبير في تحديد قراءات الضغط البشري الطبيعي ، ومن هذه العوامل ما يلي:

  • الجنس: وفقًا للمعهد الوطني للشيخوخة ، يعاني الذكور من ارتفاع ضغط الدم قبل بلوغهم سن 55 عامًا ، وبالنسبة للنساء يرتفع ضغط الدم الطبيعي بعد انقطاع الطمث ، وبالتالي يعزو الأطباء هذا الأمر إلى العديد من التغيرات الهرمونية التي تنتج عن انقطاع الدورة الشهرية. وبالتالي فهو من أسباب ارتفاع ضغط الدم عند النساء.
  • بالإضافة إلى وجود هرمون يسمى الإستروجين حيث يوجد دور مهم لهذا الهرمون لأنه يقي الإنسان من أمراض الشرايين ، حيث أن الهرمونات الموجودة عند النساء تؤدي إلى اتساع الشرايين بسهولة عند مقارنتها بالرجال وعند النساء عند دخولك سن الخمسين ، ينخفض ​​إنتاج هرمون الإستروجين بشكل كبير ، وبالتالي تزداد خطورة هذا الأمر في حالة بعض العوامل الأخرى ، مثل تريندات والوزن وقلة الحركة.
  • التقدم في العمر: ينحرف الضغط الطبيعي للإنسان عند بلوغه سن تريندات عند سن الخمسين عن المعدل الطبيعي وبالتالي يزداد الضغط الانقباضي بشكل كبير نتيجة تصلب الأوعية الدموية وكذلك الشرايين وبالتالي هذا تعمل المادة على إعاقة مرور الدم عبر الدورة الدموية إلى جميع أجزاء الجسم.
  • العامل الوراثي: في حالة إصابة فرد في الأسرة باضطراب في ضغط الدم فإن هذا الأمر يعمل على تريندات. قد يصاب بعض الأشخاص أيضًا بهذا المرض ، وهناك تفسيرات حول هذا الأمر لأن علم الوراثة يعمل على تهيئة المناخ لحدوث ذلك لأنه يعمل على ارتفاع نسبة الكالسيوم داخل جسم الإنسان ، فهو العامل الرئيسي المسؤول عن ضغط الدم ، وبالتالي متى يضاف الكالسيوم إلى العناصر الموجودة في الغذاء وبذلك تكتمل القصة وبالتالي العمل على ظهور هذا المرض.

في ختام هذا المقال قدمنا ​​لكم الضغط الطبيعي للإنسان حسب العمر ، حيث يجب أن نعرف جيداً عن الضغط الطبيعي للإنسان حسب العمر ، لأن كل عمر له ضغط مناسب بناءً على هذا العمر وهذا هو ما تعلمناه في هذا المقال ، حيث تعرفنا على المقصود بضغط الدم وأيضًا قياس ضغط الدم ، وفي نهاية المقال تعرفنا على العوامل التي تؤثر على ضغط الإنسان الطبيعي.