مرض جلدي حكة

يطلق على مرض حكة الجلد الكثير من المصطلحات أهمها مرض حكة الجسم أو حكة الجلد أو الحكة ، وكل هذه المصطلحات تسمى نفس الشيء وهو الشعور المزعج الذي يحدث ولديك رغبة كبيرة في حك الجسم. الجلد بشكل مبالغ فيه ، وهذه الحكة تكون في مكان معين في الساقين أو يمكن أن تشمل الجسم كله.

احيانا حكة الجلد قد تكون مصحوبة ببعض الالم مثل الطفح الجلدي او ظهور بعض النتوءات على سطح الجلد او احمرار على الجلد او نسبة كبيرة من الخشونة على سطح الجلد وهناك اسباب كثيرة يؤدي في النهاية إلى الشعور والرغبة في خدش مكان معين في الجسم.

ومن هذه الأسباب جفاف الجلد ، وهذا الأمر شائع بشكل خاص لكبار السن لأن الجلد يصبح جافًا مع مرور العمر ، كما أن الحك المستمر في مكان معين قد يؤدي إلى النزيف أو التعرض للعدوى.

نصائح هامة للتعامل مع حكة الجلد

هناك بعض النصائح التي يجب اتباعها من أجل التعامل مع حكة الجلد والتخفيف من حدته ، وهذه النصائح هي:

  • عليك أن تتجنب خدش منطقة معينة باستمرار ، ويجب أن تستمر في تقليم الأظافر حتى لا تحدث جرحًا في منطقة الحكة.
  • يجب الاستحمام بالماء البارد بشكل دوري ويجب ألا تقل مدة الاستحمام عن 15 دقيقة ، يجب الاستحمام على فترات منتظمة وليس بالقرب من بعضكما البعض. .
  • كما يجب تجنب استخدام أي صابون سائل أو سائل استحمام لأنه قد يعرض الجلد للجفاف مما يؤدي إلى رغبة تريندات في حك أكثر من مكان على الجسم.
  • يمكنك النقر أو النقر فوق الحكة بدلاً من حكها.
  • يمكنك أيضًا ارتداء القفازات القطنية لتجنب أي ضرر ناتج عن خدش الجلد أثناء النوم.
  • كما يمكنك استخدام قطعة قماش قطنية ووضعها في ماء بارد ثم وضعها على مكان الحكة لتبريدها وتهدئتها.
  • يجب أيضًا الابتعاد عن المنتجات التي تحتوي على بعض العطور ورشها مباشرة على الجلد ، لأن العطور يمكن أن تزيد من الرغبة في خدش الجلد.
  • يجب أيضًا استخدام بعض المرطبات ، ويجب ألا تسبب هذه المرطبات أي حساسية للجسم ، ويمكن معرفة ذلك من خلال قراءة المعلومات الخاصة بالمنتج من خلال العبوة.
  • يجب استخدام هذه المرطبات بعد كل استحمام حيث تساهم بشكل كبير في الحفاظ على رطوبة البشرة وتجنب جفاف الجلد.
  • عليك ارتداء ملابس فضفاضة والابتعاد عن الملابس الضيقة لأن هذه الملابس الضيقة تزيد من تهيج الجلد.
  • يجب تجنب ارتداء الملابس الصوفية أو الاصطناعية.
  • يجب تجنب حالة التوتر تمامًا لأنها قد تساهم في الشعور بالرغبة في خدش مكان على الجلد.

وصفات طبيعية لعلاج الحكة المزمنة

هناك بعض الوصفات الطبيعية التي يمكن أن تساهم في تقليل الشعور بالحكة أو التخلص منها نهائياً ، ومن أهم هذه الوصفات:

1- الشوفان

  • لا يستخدم الشوفان فقط كوجبات خفيفة ، ولكن هناك نوع من الشوفان يسمى Colloidal Oatmeal. يمكن استخدام هذا النوع بطحنه حتى يشبه المسحوق ويستخدم في العديد من الصناعات مثل الصابون والمرطبات.
  • هناك العديد من الدراسات التي ساعدت في إثبات أن هذا النوع من الشوفان يقلل من الرغبة في الحكة مهما كان السبب ، وهذا النوع من الشوفان موجود في بعض الصيدليات.

2- جل أوراق النبات

  • من الممكن استخدام كمية من جل الصبار أو كريم النعناع المبرد ، ويكون استخدامه بسبب الحكة التي قد تترافق مع حروق الشمس أو لدغات البعوض.
  • لكن عند استخدام المنثول ، يجب عليك استخدامه بحذر ، حيث يمكن أن يسبب بعض التهيج للجلد والجلد.

3- كمادات ثلج بارد

  • يمكن استخدام كمادات الماء البارد أو كيس مملوء بالماء البارد لتخفيف الشعور بالحكة إذا تعرضت لدغة البعوض.
  • هنا يعمل التبريد على منع المناطق المصابة بالحكة من تعريضها لدرجات حرارة تجعلها تهيج هذه المنطقة.

علاج حكة الجلد المزمنة

هناك بعض العلاجات الطبية التي يمكنك من خلالها تقليل الشعور بالحكة أو الشفاء التام من حكة الجلد المزمنة ، ومن هذه العلاجات:

1- كريمات الترطيب ذات الكفاءة العالية

  • من الممكن استخدام بعض المرطبات التي تحبس الماء في الجلد ، وذلك لإضافة بعض الترطيب إلى طبقات الجلد مما يساعد في تقليل جفاف الجلد وليس لديك أي رغبة في خدش الجلد.
  • يمكن وضع المراهم على المناطق المصابة في حالة استمرار الشعور بالحكة أو الاحمرار في الجلد. من الممكن أيضًا تغطية هذه المنطقة بمنشفة قطنية لترطيب المنطقة وجعلها تشعر بالانتعاش.
  • مخدر موضعي مثل: كبخاخات ودوكسيبين.

2- مضادات الاكتئاب

  • لقد أثبتت الكثير من الدراسات أن مضادات الاكتئاب لها الكثير من الراحة الفعالة من الحكة.
  • ومن بين تلك الأنواع من مضادات الاكتئاب التي تساهم في القضاء على جميع أنواع الحكة المزمنة ، فإن السيروتونين يعمل على إرخاء تريندات وبالتالي يساهم بشكل كبير في علاج حالات الحكة المزمنة.
  • من الممكن أيضًا استخدام بعض مضادات الاكتئاب الأخرى مثل فلوكستين وسيرترالين ، والتي تعمل على تخفيف بعض أنواع الحكة المزمنة.

3- العلاج بالضوء

  • من الممكن تعريض بعض المناطق من خلال تحديد الأماكن الأكثر تأثراً بالحكة لأنواع معينة من الضوء خلال بعض الجلسات على فترات متعددة ، وهذا يعمل على تقليل وتخفيف الحكة.

متى تكون حكة الجلد خطيرة؟

أحيانًا تتطور بعض الأشياء مع الحكة التي تجعلها شديدة الخطورة ، وأحيانًا لا تكون خطيرة ، لكن إذا شعرت بالحكة في أكثر من مكان في الجسم فهذا يشير إلى مشكلة خطيرة مثل:

  • مشاكل الغدة الدرقية.
  • مشاكل في الكلى.
  • أمراض الكبد.
  • سرطان.

لكن في النهاية ، إذا استمرت الحكة لمدة 3 أيام دون أي انقطاع ، فعليك استشارة الطبيب لأن الأمر هنا قد يكون خطيرًا ، يجب أن يكون الطبيب متخصصًا في الأمراض الجلدية لمساعدتك على التخلص من هذه الأعراض بشكل أسرع.

ملخص الموضوع في 7 نقاط

  • قد يظهر مرض الحكة المزمنة لأسباب وأشياء مختلفة. قد تظهر الحكة في مكان معين في الجسم أو في عدة أماكن.
  • إذا كنت تعاني من الحكة المزمنة ، يجب اتباع بعض النصائح لتقليل الحكة المزمنة.
  • هناك العديد من الوصفات الطبيعية التي يمكن أن تساعدك على علاج الحكة بشكل دائم أو تقليلها.
  • هناك بعض الأدوية التي تساعد في القضاء على الحكة المزمنة بشكل دائم.
  • إذا لاحظت أن الحكة قد ازدادت في أماكن كثيرة بالجسم ، يجب عليك الذهاب إلى طبيب مختص لأن هذا سيتطلب علاجًا لفترة طويلة.
  • قد تكون الحكة المزمنة علامة على أنك تعاني من العديد من المشاكل في الجسم.
  • إذا كنت تعاني من العديد من مشاكل الغدة الدرقية أو الكلى أو الكبد ، فهذا سيعرضك للحكة المزمنة.