علاج التهاب المثانة بالأعشاب الطبيعية

  • الشمر: اخلطي ملعقة كبيرة من مسحوق الشمر مع كوب ماء مغلي واتركيه لمدة عشر دقائق ويفضل مرتين في اليوم.
  • الزعتر البري: يخلط كوب ماء مع كمية مناسبة من الزعتر البري ويتركه على الموقد حتى يغلي ويترك مغطى حتى يبرد ويفضل تناوله مرة واحدة قبل الإفطار بنصف ساعة ونصف ساعة أخرى قبل العشاء
  • البابونج: يستخدم بطريقتين هما: إما أن ينقع في الماء المغلي لمدة لا تقل عن 5 دقائق أو يوضع في ماء الاستحمام ، فهو يعمل على تقليل التشنجات والتهابات المثانة حيث يعمل على الاسترخاء.
  • عشبة الكيك: تعتبر علاجًا طبيعيًا لعلاج التهاب المثانة
  • نبتة العصا الذهبية: تستعمل الزهرة الصفراء منه في تريندات لكمية البول ومطهر للمثانة حيث انه مسكن للآلام.
  • الجينسنغ: يستخدم لالتهاب المثانة المزمن
  • الصبار (الصبار): يستخدم في حالته الخام حيث يعمل كمسكن للآلام ومضاد حيوي ومضاد للالتهابات.
  • جذور وأوراق نبات الخطمي (الخبز): حيث يعمل على تريندات في نسبة البول كما أنه مسكن للآلام حيث يعمل على التخلص من البكتيريا بشكل دائم
  • نبات الهندباء: يعتبر نبات الهندباء أيضا من النباتات التي تعمل على تريندات في نسبة البول والتخلص من الشعور بالتبول غير الصحيح المتكرر حيث يعمل على تطهير وتنظيف الجهاز البولي
  • أوراق نبات القراص: تعمل أوراق نبات القراص على التخلص من الشعور الزائف بالتبول وتطهير مجرى البول
  • نبات البرسيم: يعتبر من الأعشاب الطبيعية القوية في علاج التهاب المثانة
  • Bearberry: يعمل على التخلص من السموم بشكل عام ، وخاصة التهاب المثانة
  • الأرقطيون: يعمل الأرقطيون على تقليل البكتيريا المسببة لالتهاب المثانة لاحتوائه على مواد كيميائية طبيعية.
  • نبات بوشو: من الأعشاب الطبيعية لعلاج التهاب المثانة ، فهو يساعد في التخلص من التهاب المثانة ، فهو مطهر للإحليل ويمكن استخدامه في المراحل المتأخرة من الالتهاب ويستخدم أيضًا بعد الإصابة بعدوى المثانة البولية عن طريق الإشعاع لأنه يعيدها. الغشاء المخاطي للمثانة لذلك فهو من اهم الاعشاب الطبيعية لعلاج التهاب المثانة كما يعمل على تريندات نسبة التبول مع تقليل الحرق المصاحب له كما يعمل على اعادة لون البول إلى لونه الطبيعي
  • نبات الكرفس: يعمل هذا النبات على التخلص من السموم في الكلى والمثانة ، فهو يعمل على تطهير شامل ، وبذوره لها دور كبير في خروج الماء الزائد من الأنسجة وهذا يؤدي إلى تقليل الشعور المتكرر بالتبول والتهاب المثانة
  • كستناء الحصان: تستخدم هذه العشبة أيضًا في حالة وجود التهاب مزمن في المثانة
  • البقدونس الفرنسي: يزيل السموم وينظف الكلى والكبد والمثانة

أسباب التهاب المثانة

  • البكتيريا: يحدث هذا من خلال انتقال البكتيريا عبر مجرى البول ، وتكون النساء أكثر عرضة للإصابة بالتهاب المثانة البولي عن طريق الاتصال الجنسي.
  • الإشعاع: يتسبب الإشعاع في الحوض في حدوث تشوهات في أنسجة المثانة
  • البول: بحبس البول لفترة طويلة أو عدم إفراغ البول بالكامل
  • النظافة الشخصية للجهاز التناسلي
  • بعض الأدوية والعقاقير
  • العيوب الخلقية في الجهاز التناسلي
  • بعض الأمراض: حصى الكلى ، السكري

أعراض التهاب المثانة

  • الشعور بألم في أسفل البطن
  • تواتر التبول بكمية قليلة
  • في بعض الأحيان تخرج رائحة كريهة مع التبول
  • الشعور بحكة وحرقان أثناء التبول
  • البول الأحمر الغائم هو علامة على وجود دم

طرق الوقاية من التهاب المثانة

  • زد كمية الماء التي تتناولها ، والتي تعادل 2 لترًا من الماء يوميًا
  • تواتر التبول
  • تأكد من تناول الأطعمة الصحية
  • اغسل يديك جيدًا بالماء والصابون ، خاصة قبل الخروج من المرحاض
  • تنظيف المنطقة التناسلية جيداً بعد الجماع
  • تنظيف مكان التبول والمنطقة الحساسة بعناية خاصة وباستمرار
  • عدم استخدام مواد كيميائية مثل مزيلات العرق في منطقة الأعضاء التناسلية
  • عند تنظيف المنطقة الحساسة يجب تنظيفها من الأمام إلى الخلف ، لأن البكتيريا لا تنتقل من فتحة الشرج إلى المنطقة الحساسة وتسبب عدوى بكتيرية.

علاج التهاب المثانة عن طريق تناول بعض الأطعمة والمشروبات

  • الثوم: يعتبر من أهم الأطعمة التي تتخلص من الجراثيم والميكروبات ، حيث يعتبر مضاد حيوي طبيعي وأيضاً علاج قوي لإلتهابات المثانة والمسالك البولية.
  • البصل: يؤكل البصل كما هو الحال مع وجبتي الإفطار والغداء ، وبهذه الطريقة يتم القضاء على التهاب المثانة
  • الجرجير: تعتبر أوراق الجرجير من الطرق المهمة في علاج التهاب المثانة ، حيث يتم وضع كوبين من الماء مع نصف كيس من الجرجير وتركه على النار حتى يغلي ويترك الخليط مغطى لمدة 10 دقائق ثم يؤكل.
  • عرق السوس: كما يعتبر من أسباب علاج المثانة بالأعشاب ، فيوضع كوب ماء مغلي على النار ، ثم يوضع عليها ملعقة من عرق السوس ويترك الخليط مغطى لمدة 10 دقائق ويكون يفضل تناوله مرتين قبل تناول الوجبات
  • صودا الخبز (بيكربونات الصوديوم): تعتبر من الوصفات الطبيعية الموجودة في جميع المنازل حيث تعمل على التخلص من كمية الحمض في الجسم لاحتوائها على نسبة من القلوية وبالتالي تقلل من حدوث التهاب المثانة.
  • خل التفاح: يعتبر من أهم المشروبات التي تساعد في التخلص من السموم وتخفيف مستوى الحموضة في الجسم ، لذا فإن شربه يؤدي إلى انخفاض انتشار البكتيريا التي تنتقل إلى مجرى البول. وتسبب التهاب المسالك البولية. يفضل تناوله نيئا مرتين في اليوم والاستمرار في شربه حتى تتلاشى أعراض التهاب المثانة

تمارين تقلل الإصابة وتعالج التهاب المثانة:

يجب إفراغ المثانة جيداً قبل القيام بأي من التمارين ، وتتلخص هذه التمارين في الآتي:

  • تمارين قاع الحوض: يعتبر هذا التمرين من التمارين الهامة التي تعمل على تخفيف الآلام الناتجة عن التهاب المثانة حيث أنه يقلل الضغط على المثانة وذلك يحدث أولاً بمراجعة الطبيب لمعرفة أي من العضلات يحتاج لتقوية أي من العضلات. تمارين ضرورية للمساعدة في التخلص من الآلام المصاحبة لالتهاب المثانة
  • يمكن للمريض أن يجلس ويقبض عضلات كيجل لمدة خمس ثوان ، ويتم ذلك أثناء التنفس بشكل طبيعي ، ثم يسترخي كذلك لمدة خمس ثوان ويكرر هذا التمرين لمدة تتراوح من عشر إلى 20 مرة كل جلسة على الأقل 3 جلسات يوميا.
  • المثانة الساخنة: تعتبر من أبسط التمارين وطرق العلاج المستخدمة لتقليل الألم ، حيث يتم وضع المثانة التي تحتوي على الماء الساخن فوق منطقة المثانة حيث تعمل على تقليل التقلصات كما ينصح الأطباء بتقليل التورم المصاحب لها. التهاب المثانة
  • يمكن أيضًا استخدام قطعة قماش حول الكيس الساخن ووضعها على عضلات الحوض ، أي أسفل البطن ، لمدة 5 دقائق ، وبعد الانتهاء يتم أيضًا عمل استراحة لمدة خمس دقائق ، ويتكرر هذا التمرين لمدة 20 دقيقة مرتين أو ثلاث مرات في الأسبوع. يمكن استخدام زيت الخروع وتطبيقه على منطقة أسفل البطن قبل استخدام مزمار القربة

في النهاية ، شرب الكثير من الماء يؤدي إلى مستوى معتدل من الحموضة والقلوية في الجسم ، مما يؤدي أيضًا إلى التخلص من السموم ويقلل من خطر الإصابة بالتهاب المثانة ، وكذلك تناول الخضار والفواكه.