علاج السعال الحاد بالبلغم

  • مع تطور التكنولوجيا والعلوم ، طور علماء الكيمياء والأطباء عقاقير طبية متخصصة في العديد من الأمراض والفيروسات وما زالوا يجرون الدراسات والأبحاث لمزيد من التطوير. ومن المجالات المهمة التي يهتم بها العلماء أن الجهاز التنفسي هو أحد الأعضاء الحساسة والمهمة في جسم الإنسان وهو مصاب بالعديد من الأمراض.
  • وأشهر هذه الأمراض السعال المصحوب بالبلغم أو غير المصحوب به ، ويعرف السعال بأنه طريقة يستخدمها الجسم لطرد وطرد الأجسام الغريبة أو اللعاب من الرئتين والشعب الهوائية ، ويشعر المريض بألم في بصدره كأن حلقه مصاب.

ما هو السعال وما هو البلغم؟

السعال: هو طرد أي أجسام غريبة داخل الجهاز التنفسي عن طريق الحنجرة بهدف تنظيف الممرات التنفسية من السوائل والميكروبات وينتج صوتا مميزا وهو في حد ذاته ليس مرضا ولكنه مرض يدل على وجود مرض أو مشكلة يجب حلها حتى لا تتفاقم.

البلغم هو:

وهي مادة تتكون من اللعاب والمخاط تنبع من الرئتين أو الشعب الهوائية وتصل إلى الفم عن طريق السعال ولها عدة ألوان يشير كل لون إلى مشكلة مختلفة عن الأخرى.

أسباب السعال المصحوب بالبلغم:

قبل معرفة علاج السعال الشديد المصحوب بالبلغم ، يجب أن تعلم أن الشخص قد يعاني من السعال لأسباب عديدة ، منها:

  • حالات نزلات البرد والانفلونزا او الامراض التي تسببها الفيروسات بشكل عام مثل فيروس كورونا وفي هذه الحالة يحدث السعال عادة بسبب تصريف المخاط من مصدر علوي عبر مؤخرة الحلق.
  • حالات الالتهاب الرئوي والتهاب الشعب الهوائية والتهابات الجيوب الأنفية الناتجة عن التلوث الذي يصيب الشعب الهوائية والرئتين.
  • يعاني المدخنون دائمًا من سعال حاد أو طبيعي بسبب التدخين ، مما يضر بالرئتين والممرات الهوائية ويؤثر على الحبال الصوتية ويسبب سعالًا مليئًا بالبلغم.
  • أمراض الرئة مثل مرض الانسداد الرئوي المزمن.
  • تتسبب قوة الجاذبية في الليل في ارتداد معدي مرئي ناتج عن ارتجاع أحماض المعدة من خلال العضلة العاصرة العلوية في المريء والتي تسبب السعال.
  • الربو: يرجع ذلك إلى حقيقة أن الجهاز التنفسي العلوي حساس للغاية للهواء البارد أو الجهد المبذول أو العطور.
  • الحالات النفسية التي يتعرض فيها المريض أحياناً للسعال ، ولكن بدون بلغم ، عندما يكون في أماكن مغلقة مثلاً.
  • التهاب الشعب الهوائية بعد التعافي من عدوى تسبب سعال مزمن بعد الشفاء
  • يحدث السعال كأثر جانبي لبعض الأدوية ، مثل أدوية ارتفاع ضغط الدم المعروفة باسم مثبطات الإنزيم المحول للأنجيوتنسين (ACE).

مضاعفات السعال

للسعال مضاعفات تستدعي البحث عن علاج للسعال الشديد مع البلغم ، وهذه المضاعفات تنجم عنه وهي معروفة إلى حد ما ، ومنها:

  • إنهاك.
  • الشعور بألم في البطن والصدر.
  • سلس البول والسعال غير المنضبط.

تشخيص السعال

السعال في حد ذاته ليس مرضًا ، ولكنه عرض يشير إلى وجود مرض أو مشكلة معينة. لمعرفة أسباب السعال وطرق علاج السعال الحاد مع البلغم ، هناك طرق للتشخيص منها:

  • الفحص البدني وفحص السمع للرئتين.
  • الأشعة هي الخطوة التي تحدث بعد الخطوة السابقة عندما يتم تأكيد دليل المرض ، ويتم إجراء هذه التشخيصات بالأشعة السينية.
  • تأكد من تشبع الدم بالأكسجين من خلال جهاز قياس كهربائي متصل بإحدى أصابع اليد.
  • قياس التنفس ، أو اختبار الأداء العام للرئتين ، والذي يساعد في تشخيص أمراض الرئة مثل الربو.
  • فحص ما إذا كان سبب السعال هو المصدر الأعلى ، ثم يتم إجراء اختبار التميع الحلقي الخلفي واختبار الحمض للمريء للكشف عن ارتجاع المريء المرئي ، وفحص أداء الرئتين ، وإجراء فحص بالأشعة المقطعية على الجيوب الأنفية. جمجمة.

أسباب البلغم

يعتبر البلغم من أهم أسباب السعال ، وله في حد ذاته أسباب ، على سبيل المثال:

  • الإصابة بأمراض الجهاز التنفسي والرئوي ، ويصاب المريض بنزلة برد وينتج عنها بلغم في الجسم ، ثم يقوم الجسم بعملية تنظيف المجاري التنفسية والممرات الهوائية وطرد البلغم إلى الخارج ، لذا فإن السعال يأخذ وسيلة.
  • يسبب الربو أو الحساسية ظهور البلغم على الصدر.
  • التعرض لكمية كبيرة من الغبار أو الأوساخ.
  • في حالات السل أو سرطان الرئة.

ونظراً لوجود أكثر من لون للبلغم يمكننا تمييز البلغم من لونه كما سنوضح:

  • اللون الأبيض الرغوي ناتج عن تورم الرئة.
  • اللون الأبيض الصافي هو علامة على التهاب الشعب الهوائية المزمن أو نوبات السعال الصباحية.
  • يعتبر اللون الرمادي علامة على علاج لعدوى بكتيرية ، مثل العدوى التي تحدث بعد عدوى الجهاز التنفسي الحادة.
  • يعد اللون الأصفر المخضر علامة على وجود عدوى بكتيرية شديدة في الجسم ، مثل الربو أو الالتهاب الرئوي أو التهاب الشعب الهوائية.
  • يعتبر البلغم المصحوب بالدم علامة على الإصابة بسرطان الرئة أو الالتهاب الرئوي الحاد.
  • قد يكون البلغم الذي له لون بني أو أسود هو سبب ظهور لون غامق فيه يصاحب البلغم ووجود جلطات دموية حيث أنه علامة على كثرة التدخين ولفترة طويلة.
  • يعتبر البلغم الهش علامة على مرض الرئة مثل السل.

طرق علاج السعال الحاد بالبلغم

كما ذكرنا أن السعال ليس مرضا ولكنه يدل على وجود مرض أو مشكلة ، ولحل مشكلة السعال لابد من حل المشكلة المسببة له ، وهناك أيضا بعض النصائح لعلاج السعال الحاد بالبلغم. بالتفصيل:

  • تجنب التدخين والمدخنين وعوادم السيارات والمصانع والأماكن الملوثة بالغبار والأوساخ.
  • زد من تناول الأطعمة الغنية بفيتامين ج ، مثل الليمون والبرتقال ، لأن فيتامين سي يعالج نزلات البرد والإنفلونزا.
  • اشرب أعشاب مسلوقة مثل أوراق الجوافة والعلكة والنعناع.
  • الأطعمة الغنية بالتوابل تساعد على التخلص من البلغم.
  • تغرغر بمحلول من الماء والملح مع إمالة الرأس للخلف أثناء الغرغرة.
  • المضادات الحيوية والأدوية المضادة للفيروسات ومثبطات السعال وأدوية الربو.
  • علاج ارتجاع المعدة بأدوية تقلل من إنتاج حمض المعدة.
  • يساعد استنشاق البخار على التخلص من البلغم وتذويبه.
  • تجنب شرب الحليب والمشروبات السكرية.
  • استخدام الوصفات الطبيعية مثل زيت الكافور وزيت الزيتون من خلال دهنهما على الصدر بحركات دائرية والعسل والليمون والزعتر ، وكلها تساعد في التخلص من السعال والبلغم.

منع السعال

تحمي الوقاية من أسباب السعال من السعال وتجنب البحث عن علاج للسعال الشديد المصحوب بالبلغم ، على سبيل المثال:

  • تقليل فرص الإصابة بالأمراض الفيروسية والبكتيرية من خلال الحفاظ على النظافة الشخصية خاصة في فصل الشتاء.
  • الامتناع عن التدخين والابتعاد عن المدخنين.
  • العمل على تقوية المناعة من خلال الحفاظ على نظام صحي جيد.
  • بعيدًا عن الملوثات البيئية الشديدة والهواء قدر الإمكان.

وبذلك نكون قد قدمنا ​​لك علاجًا للسعال الشديد المصحوب بالبلغم ، ولمعرفة المزيد من المعلومات يمكنك ترك تعليق في أسفل المقال وسنقوم بالرد عليك فورًا.