دولة آسيوية سكانها منغوليون

  • منغوليا هي الدولة المعروفة رسميًا باسم جمهورية منغوليا ، وهي إحدى الدول الواقعة في آسيا الصغرى.
  • عاصمتها أولات باتور وهي أكبر مدينة موجودة في هذه الولاية.
  • تحدها الصين من الجوانب الثلاثة الغربية والشرقية والجنوبية.
  • الدولة المنغولية جمهورية برلمانية.
  • تبلغ المساحة الإجمالية لدولة منغوليا 1564116 كيلومتر مربع
  • هذه الدولة ذات مساحة كبيرة من حيث عدد السكان ، ولكنها ذات كثافة سكانية منخفضة.
  • يشكل البدو حوالي 30٪ من مجموع سكان هذا البلد.

أصل تسمية دولة منغوليا

يشير اسم منغوليا ، الذي أطلق على هذه المدينة ، إلى الأشخاص الذين اعتادوا العيش في منطقة آسيا الوسطى المسماة المغول.

تضم دولة منغوليا بعض الأقليات مثل باكستان وأوروبا الشرقية والعديد من الشعوب الأخرى.

جغرافيا منغوليا

  • تمثل الصحراء الجنوبية الواقعة في دولة منغوليا ثلثي المنطقة الجنوبية من البلاد.
  • منغوليا هي ثاني أكبر مدينة صحراوية في العالم. تضم هذه الدولة العديد من الحيوانات المهددة بالانقراض مثل الجمل البري والحمير البري وغيرها.
  • تغطي الجبال حوالي 25٪ من إجمالي مساحة منغوليا.
  • تفتخر منغوليا ببعض الغابات الشهيرة مثل غابات Altai Niore في الجزء الغربي من منغوليا.

مناخ دولة منغوليا

  • يتميز مناخ دولة منغوليا بمناخ موسمي ، كما يتميز فصل الربيع بارتفاع درجة الحرارة.
  • وفجأة هبت رياح عاتية على هذا البلد.
  • الصيف في منغوليا قصير ويمطر في الصيف.
  • تنخفض درجات الحرارة أيضًا في الخريف.

اللغة والدين في منغوليا

  • تعتبر اللغة المنغولية من أهم اللغات الرسمية في هذه المدينة ، حيث يتحدث بها حوالي 95٪ من السكان.
  • اللغة الروسية هي واحدة من أولى اللغات الأجنبية وأكثرها انتشارًا في منغوليا ، تليها اللغة الإنجليزية.
  • تنتشر اللغة الروسية في بلاد منغوليا ، وكذلك انتشار اللغة اليابانية ، وهو أمر له أهمية كبيرة.
  • يعتنق معظم السكان الديانة الشامانية ، بينما يعتنق البعض الديانة البوذية ، وتعتنق نسبة صغيرة منهم الدين الإسلامي.

تاريخ دولة منغوليا

في منغوليا القديمة ، كانت المدينة تسمى Urgo. ظهرت هذه المدينة لأول مرة في عام 1939 م وكان الأمير الذي ترأسها في تلك الفترة ينتمى إلى الديانة البوذية.

في البداية ، كانت تسمى هذه المدينة أولان باتور ، ولكن في عام 1919 دخلت القوات الصينية إليها وانسحب سكانها في عام 1921 م.

أصبحت دولة منغوليا في الوقت الحاضر عاصمة منغوليا الشعبية ، في إشارة إلى الزعيم سوخوي باتور ، الذي قاد حرب الاستقلال في الصين.

عادات وتقاليد شعب منغوليا

قد يكون للشعب المنغولي بعض العادات والتقاليد المختلفة التي تتميز بها ، بما في ذلك:

  • لا يتحدث المنغوليون بصوت عالٍ لأنهم يعتبرونه وقحًا.
  • يمنع الوقوف على باب الغرفة والكلام في الأبواب.
  • من العادات التي يتسم بها الشعب المنغولي أنهم لا يستقبلون الغرباء بيدهم في المرة الأولى ، بل يحنون الرأس بالأحرى.
  • عندما تقدم هدية للآخرين أو تتلقى أي شيء من الشخص الآخر ، يتم استخدام اليدين معًا للاحتفاظ بالشيء ، كدليل على التقدير والاحترام.
  • عند حمل كوب من الشاي ، يتم إمساك الكوب من أسفل الكوب ، وليس من المنطقة العلوية.
  • عندما يتم تقديم شيء حاد للآخرين ، يكون اتجاه المقبض في جانب الشخص وليس الأداة.
  • عند تقديم أي شيء إلى ضيف ، يجب أن يتذوق الضيف الشيء المقدم له حتى لو لم يعجبه تقديراً للمضيف.
  • يحب المنغوليون المشاعر الحميمة ، ولهذا كثيرًا ما نراهم يمسكون بأيديهم أو يحتضنون بعضهم البعض.

حقائق عن منغوليا

  • العملة الرسمية لدولة منغوليا هي Tugrug المنغولية.
  • يوجد في منغوليا آلة موسيقية تسمى kamancha ، وهذه الآلة لها خيطان فقط ، وتتكون هذه الأوتار من شعر الخيل أحدهما من شعر الذكر والآخر من شعر الأنثى
  • يستخدم الشعب المنغولي عصير الطماطم مع الخل لعلاج مشكلة الإفراط في تناول المشروبات الكحولية.
  • تعد صحراء كوبي ثاني أكبر صحراء في العالم ، وتغطي هذه الصحراء المنطقة الجنوبية.
  • يضم هذا البلد العديد من الحيوانات المهددة بالانقراض مثل الإبل البرية والدب والحمار البرية.
  • تغطي الغابات ما يقرب من 25٪ من مساحة البلاد.
  • هناك العديد من الصناعات المتنوعة في منغوليا ، بما في ذلك: الأحذية ، والملابس ، والخشب ، والجلود وغيرها.
  • يلعب الشعب المنغولي العديد من الألعاب المتنوعة مثل: الملاكمة والرماية والجودو والمصارعة وغيرها.

أسباب زيارة منغوليا

هناك بعض الأسباب التي تجعل السياح يزورون منغوليا ، وهي:

  • المناظر الطبيعية الجميلة في البلاد توفر السهول والهضاب والأنهار والصحاري وغيرها.
  • منغوليا هي واحدة من الدول التي لديها نسبة صغيرة من السكان وعدد قليل من السياح. يذهب معظم السياح إلى العاصمة أولان باتور.
  • دولة منغوليا هي دولة جنكيز خان ، وهي واحدة من أكبر وأقوى الملوك في التاريخ ، لذلك فهي دولة لها مكانة خاصة.
  • يتميز شعب منغوليا بكرم ضيافتهم وكرم ضيافتهم.
  • يوجد في منغوليا مهرجان رياضي ، وهو أكبر حدث من نوعه.

الآن تعرفنا على دولة آسيوية يسكنها المغول وهي دولة منغوليا ، بالإضافة إلى التعرف على التفاصيل والمعلومات الخاصة بهذه المدينة بالتفصيل.