أسباب تأخر الحمل بعد الإجهاض

بعد الإجهاض ، تحتاج المرأة إلى راحة تامة لفترة قصيرة حتى يرتاح الجسم وترتخي المرأة نفسيا من تأثير عملية الإجهاض التي حدثت ، لتبدأ مرحلة التفكير ثم القرار ، الرغبة في أن تصبح حامل مرة أخرى ، وبعد محاولات عديدة تنتهي بالفشل ، يبدأن بالبحث عن الأسباب التي أدت إلى ذلك ، ولحل هذه المشكلة تسعى لوضع يدها على الأسباب التي تؤدي إلى تأخير الحمل ، لمعالجة المشكلة من الجذور.

الأسباب الجسدية لتأخر الحمل بعد الإجهاض

وهي بعض الأسباب المتعلقة بجسد المرأة نفسه ، حيث يتأثر بعملية الإجهاض نتيجة الإهمال الذي يحدث بعد عملية الإجهاض مما يؤدي إلى حدوث الأسباب التالية:

  • تأثير دم الإجهاض الذي يستمر لفترة طويلة في الرحم دون أن ينظف.
  • قد تبقى بعض القطع الصغيرة من الجنين السابق داخل الرحم مما يمنع الحمل مرة أخرى.
  • عندما يتلف جزء من الرحم.
  • تعرض الرحم لبعض الأورام التي تسبب تأخير وتسمى الأورام الليفية.
  • الخلل الهرموني الذي يحدث في الجسم مما يؤدي إلى تأخير الدورة الشهرية.
  • قد يكون السبب انسدادًا يحدث داخل قناة فالوب نتيجة الحطام من الدم الفاسد.
  • قد يكون السبب هو سوء تنظيف الرحم وكشطه بعد الإجهاض.
  • قد تؤدي العدوى التي تحدث داخل المهبل إلى تأخر الحمل.
  • قد تسبب البكتيريا أو الفطريات التي تحدث نتيجة عدم تنظيف المهبل والجهاز التناسلي عن طريق المطهرات مما يعرض المرأة لتأخير الحمل.

أسباب نفسية لتأخر الحمل بعد الإجهاض

قد تتأخر الكثير من النساء الحمل بعد الإجهاض نتيجة الحالة النفسية السلبية التي تأثرت بعملية الإجهاض السابقة ، بعد التعرض للإجهاض تمر المرأة بفترة صعبة تشعر فيها بالحزن الشديد لفقدان الجنين ، وقد تصل إلى مرحلة من الاكتئاب الذي يتطلب العلاج من قبل الطبيب النفسي وبالتالي هذا تأخير في الحمل ، وقد تتعرض المرأة لبعض الاضطرابات النفسية التي تعمل على التلاعب بالهرمونات وتغييرها داخل الجسم مما يؤدي إلى عدم انتظام الدورة الشهرية لأن الجسم يتوقف عن إنتاج البويضات بشكل طبيعي. وكل هذا يؤدي إلى تأخر الإنجاب ، وعدم توازن البويضات التي تحدث نتيجة التغيرات الفسيولوجية من الحزن يؤخر الحمل ، فمن الطبيعي أنه عند حدوث الإجهاض يجب على كل من حولها تقديم الدعم النفسي الكامل لها حتى تعود إلى طبيعي مرة أخرى ويبدأ في مرحلة التخطيط للحمل التالي.

ما هي الأسباب التي تؤدي إلى حدوث الإجهاض

وتجدر الإشارة إلى أن الإجهاض يحدث نتيجة عدة أسباب نوجزها كالتالي:

  • عندما يكون الحمل في جنين مشوه ناتج عن إخصاب البويضة في فترة معينة لا تكتمل فيها البويضة ، وبذلك لا ينمو الجنين وتخضع المرأة للإجهاض.
  • يحدث الإجهاض في حالة حدوث بعض العيوب في الرحم ، مثل الالتصاقات أو انسداد قناة فالوب.
  • التهاب في الرحم.
  • وجود بعض الأورام داخل الرحم.
  • ورم داخل عنق الرحم يؤدي إلى انسداد الرحم ويؤدي إلى تأخير الحمل.
  • من الممكن حدوث تشوه داخل السائل المنوي الذي تُخصب فيه البويضة.
  • إذا انفصلت المشيمة عن رحم الطفل.
  • تتأثر النساء المصابات ببعض الأمراض ، مثل أمراض القلب والسكري ، بعملية الإجهاض.
  • عند السقوط من على الدرج أو التعرض لحادث آخر.
  • عند تناول أحد الأدوية الطبية بالخطأ.

ناقشنا في هذا المقال أسباب تأخر الحمل ، والأسباب الجسدية لتأخر الحمل بعد الإجهاض ، والأسباب النفسية لتأخر الحمل بعد الإجهاض ، مع توضيح الأسباب التي أدت إلى عملية الإجهاض.