حول حبوب منع الحمل

تعتبر حبوب منع الحمل من الأدوية التي تلجأ إليها المرأة بعد انتهاء فترة الحمل لتأجيل حدوث الحمل لفترة ويتم تناولها بعد الحيض مباشرة وتعتبر من أكثر أنواع وسائل منع الحمل انتشارًا واستعمالًا. وهي شائعة بين النساء ، وهناك نوع من حبوب منع الحمل يتكون من هرمون البروجسترون وهو أحد الهرمونات الأنثوية التي تذوب في الماء ونوع آخر يتكون من هرمون الاستروجين وهو أحد الهرمونات المعقدة التي تذوب في الدهون ، وعند تناول هذه الحبوب تقلل الخصوبة عند المرأة وبالتالي لا يحدث الحمل ، وفي حالة تفضيل المرأة في فترة الرضاعة تناول النوع الذي يتكون من الهرمون الأحادي ، حيث لا يؤثر على حليب المرأة. والرضاعة. في حالة انتهاء الرضاعة يفضل استخدام النوع الآخر المكون من المركب.

هل حبوب منع الحمل تسمين؟

وتجدر الإشارة إلى أن حبوب منع الحمل تعتبر نوعاً من الأدوية ، لذا فهي كغيرها من الأدوية لها بعض الأعراض والآثار الجانبية ، وهذه الآثار والآثار على مجموعة أو مجموعة معينة من الناس وقد تختلف عن امرأة واحدة. الى اخر ومن عمر الى اخر وكما ذكرنا سابقا حبوب منع الحمل هناك نوعان احدهما نوع ونوع اخر ومركب ويختلفان من حيث نوع الهرمون الذي يتكون منه كل نوع حيث النوع الأول من الأحادي يتكون من هرمون البروجسترون والنوع الثاني وهو المركب المكون من هرمون البروجسترون والإستروجين.

الفكرة الأساسية التي تعمل بها حبوب منع الحمل هي الترويج لتلك الهرمونات في الجسم بنسبة معينة ، مما يجعل الجسم يبدو وكأنه في حالة أو فترة حمل أو إرضاع ، وبالتالي يكون البيض ضعيفًا ، مما يجعل لا تصلح لحمل جديد ، وبالتالي فإن الحبوب التي يتناسب فيها هرمون الاستروجين تؤدي إلى احتباس بعض السوائل في الجسم وبالتالي ينتج عن تريندات في الوزن والسمنة ، وذلك عند تناول حبة واحدة من تحتوي حبوب منع الحمل على 50 ملغ من الإستروجين أو أكثر.

لكن في حال كانت حبوب منع الحمل أقل من 20 ملليغرام من هرمون الاستروجين فإنها لا تؤثر على الوزن ولا تسبب السمنة ، كما تجدر الإشارة إلى أن وزن تريندات أو السمنة نتيجة تناوله حبوب منع الحمل هي عرض مؤقت يختفي بعد شهرين أو ثلاثة أشهر من تناول حبوب منع الحمل.

أسماء حبوب منع الحمل التي تسبب وزن تريندات

كما ذكرنا أن هناك نوعين من حبوب منع الحمل ، والنوع الذي يحتوي على هرمون الاستروجين بنسبة عالية هو الذي يتسبب في زيادة وزن تريندات والسمنة على عكس النوع الآخر ، لذلك سوف نعرض لكم بعضًا من أسماء حبوب منع الحمل التي تسبب السمنة وهي:

حبوب الياسمين

يعتبر هذا النوع من حبوب منع الحمل من الأنواع المزدوجة التي تتكون من مركبين الإستروجين والبروجسترون ويعتبر من أفضل وأنواع حبوب منع الحمل فعالية لأنه يحتوي على هرمونات قوية وقريبة جدًا من الهرمونات الطبيعية ، لذلك فهو تأثير كبير ونجد في العلبة 21 قرصا يتم تناولها يوميا نزول الدورة الشهرية ومن مزاياها أنها تمنع الحمل بنجاح وتعمل على نقاء الجلد ولكنها تسبب زيادة الوزن وتريندات. بدانة.

حبوب جينيرا

تتكون هذه الحبوب من مادة الجستودين التي تعمل على تأجيل الحمل لفترة ، وتتناول المرأة الحبوب في اليوم الخامس من بداية الدورة الشهرية. يعتبر هذا النوع من الحبوب آمنًا للمرأة ، ولكن لا يفضل تناوله أثناء فترة الرضاعة لأنه يؤثر على اللبن ومن عيوب هذا النوع من الحبوب أنه يسبب السمنة ، ووزن تريندات ، والصداع ، والاكتئاب ، والتوتر والشد. القلق ، لكن له ميزة عدم التسبب في تكيس المبايض.

حبوب مارفيلون

يعتبر هذا النوع من الحبوب ثنائيًا لأنه يتكون من هرمونات الاستروجين والبروجسترون التي تجعل تريندات سماكة الرحم بسبب العناصر النشطة والهرمونات الطبيعية التي يتكون منها ، ولكن لا ينصح به الأطباء كثيرًا لأنه له العديد من الآثار والمضاعفات السلبية مثل وزن تريندات والسمنة والصداع وارتفاع ضغط الدم والغثيان والقيء وتكوين بعض الحصوات في الكلى وانخفاض الرغبة الجنسية وتضخم الثدي.

35- أقراص

يحتوي هذا النوع من الحبوب أيضًا على كلا النوعين من الهرمونات ، وتتناول المرأة الحبوب من اليوم الأول من الدورة الشهرية لمدة 21 يومًا وتقوم بتنظيم الدورة الشهرية ، ولكن لها بعض العيوب مثل السمنة والصداع وتضخم الثدي.

حبوب Orgometril

تعتبر حبة واحدة وتعمل على وقف التبويض ولكن لها بعض الآثار الجانبية مثل وزن تريندات والسمنة واحتباس السوائل في الجسم.

حبوب سيليست

كما تعتبر حبة حمل مزدوجة تتكون من هرمونات البروجسترون والإستروجين التي تحدث تغييراً في الرحم وتمنع الحمل ، ولكن لها بعض الأعراض مثل فقدان الدم ، ونزيف في المخ ، وبعض الأمراض في المرارة ، وألم في المرارة. البطن ، الصداع ، الالتهابات الوريدية ، تريندات ، الوزن والسمنة.

فوائد حبوب منع الحمل

هناك بعض الفوائد لحبوب منع الحمل إلى جانب عدم الحمل ، ومنها:

  • ضبط الدورة الشهرية وتوقيتها.
  • تقليل آلام الدورة الشهرية وأعراضها عند التوقف عن تناول الحبوب والدورة الشهرية.
  • التقليل من الإصابة بسرطان الأمعاء.
  • التقليل من الإصابة بهشاشة العظام.
  • التقليل من الإصابة بفقر الدم.
  • نقاء البشرة وحماية بشرة الوجه.
  • تخفيف التوتر.

حبوب منع الحمل الضارة

بالإضافة إلى الفوائد التي سبق ذكرها من حبوب منع الحمل وإلى جانب أنها تعتبر من أكثر الطرق انتشارًا وشيوعًا لمنع الحمل عند النساء ، إلا أن هناك بعض الأضرار التي تنتج عن تناول حبوب منع الحمل ، ومنها:

  • يسبب الصقور الوزن بسبب هرمون الاستروجين الذي يسبب احتباس الماء تحت الجلد.
  • تؤثر حبوب منع الحمل أيضًا على الصداع والغثيان والقيء وبعض آلام البطن.
  • تغيير تاريخ وترتيب الدورة الشهرية.
  • كما تسبب حبوب منع الحمل للمرأة بعض الخلل الهرموني الذي يسبب السرطان مثل سرطان الثدي.
  • يؤدي إلى تغير لون البول نتيجة النزيف داخل المهبل.

نصائح عند استخدام حبوب منع الحمل

يمكن استشارة الطبيب قبل تناول حبوب منع الحمل ، حيث يحدد الطبيب النوع المناسب لك ، حسب تحليلاتك وفحوصاتك ، حيث قد تكون هناك بعض الأمراض والمشاكل الصحية التي تسبب تناول حبوب منع الحمل مع مضاعفات ومشاكل خطيرة. مثل ارتفاع ضغط الدم.

كما أن معرفة واختيار النوع المناسب من حبوب منع الحمل لك سيدتي يساعد على الحماية من التعرض للسكتات الدماغية والسكتات الدماغية والأورام في حالة عدم تطابق الحبوب مع طبيعة وحالة الجسم.

في الختام نأمل أن نكون قد أوضحنا معلومات كافية حول ما إذا كانت حبوب منع الحمل تسبب السمنة أم لا؟ بعض أسماء حبوب منع الحمل التي تسبب السمنة كأحد أعراض أعراضها مع شرح فوائد وعيوب حبوب منع الحمل وبعض النصائح التي يجب اتخاذها لتجنب التعرض لحدوث مشاكل معيشية.