ما هو الدم؟

  • يدور الدم في الأوعية الدموية ليصل إلى جميع أعضاء الجسم. يتكون الدم من مكونين رئيسيين ، وهما الخلايا والبلازما.
  • تشكل البلازما نصف الحجم الكلي للدم ، وهناك مواد مذابة فيه ، وهي السكر والعناصر الغذائية الأخرى.
  • كما تحتوي البلازما على مواد بروتينية تعمل على منع عملية تخثر الدم ، ونقل المواد لتغذية الجسم.
  • الجزء الثاني ، الخلايا ، ويتكون من خلايا الدم البيضاء التي تهاجم العدوى ، وخلايا الدم الحمراء التي تعمل على نقل الأكسجين.

ما هو سرطان الدم؟

  • اللوكيميا هو نوع من أنواع سرطان الدم ، حيث يتسبب تريندات في تضخم عدد خلايا الدم البيضاء بسرعة كبيرة.
  • في حين أن سرطان الدم ينتج عن نخاع العظام الذي ينتج أعدادًا كبيرة من خلايا الدم البيضاء.
  • وهذا يؤدي إلى خلل في أداء وظيفته الطبيعية ، وهذا العدد الكبير يزاحم الخلايا الطبيعية في مجرى الدم ، مما يؤدي إلى الإصابة بسرطان الدم.

أنواع اللوكيميا

هناك أربعة أنواع رئيسية من اللوكيميا أو اللوكيميا ، وهي كالتالي:

1- ابيضاض الدم الليمفاوي الحاد

يُطلق على هذا النوع أيضًا سرطان الدم الليمفاوي الحاد ، وهو نمو سريع النمو للخلايا الليمفاوية غير الناضجة. هذا النوع أكثر شيوعًا عند الأطفال منه لدى البالغين.

2- ابيضاض الدم النقوي الحاد

يسمى هذا النوع من اللوكيميا أيضًا ابيضاض الدم النقوي الحاد ، وهو نمو سريع للخلايا النخاعية. هذا النوع من اللوكيميا يصيب البالغين أكثر من الأطفال.

3- ابيضاض الدم النقوي المزمن

يُعرف هذا النوع من اللوكيميا أيضًا بابيضاض الدم النقوي المزمن ، وهو أكثر شيوعًا بين البالغين منه لدى الأطفال.

في معظم الأحيان ، يعاني المريض من أعراض طفيفة جدًا ، وذلك بعد سنوات من الإصابة.

4- ابيضاض الدم الليمفاوي المزمن

يُطلق على هذا النوع من اللوكيميا أيضًا سرطان الدم الليمفاوي المزمن ، والأشخاص الذين تزيد أعمارهم عن الخمسين هم أكثر عرضة للإصابة به.

قد يعيش المريض لسنوات عديدة وهو مصاب ، دون أعراض ، وبصحة جيدة.

أعراض اللوكيميا

هناك بعض الأعراض التي تظهر على مريض اللوكيميا ، سواء كان سرطان الدم حاداً أو مزمناً ، ومن أبرز هذه الأعراض ما يلي:

  • عدوى متكررة.
  • الإرهاق والضعف العام ، وقلة هذا الإرهاق حتى بعد قضاء فترات طويلة من الراحة.
  • فقدان الرغبة في الأكل بدون سبب مما يؤدي إلى فقدان الكثير من الوزن.
  • كثرة الكدمات والنزيف.
  • الشعور بألم شديد في العضلات والمفاصل.
  • طفح جلدي أحمر.
  • قشعريرة وارتفاع في درجة حرارة الجسم.
  • إفراز كميات كبيرة من العرق أثناء الليل.
  • تضخم الطحال والكبد.
  • تنتفخ الغدد الليمفاوية دون ألم.
  • نزيف أنفي متكرر.
  • صداع الراس.
  • العصبية.
  • استفراغ و غثيان.

أسباب سرطان الدم وعوامل الخطر

لم يعرف طبيا حتى الآن السبب الرئيسي للسرطان بشكل عام بكافة أنواعه وأشكاله وخاصة اللوكيميا وسرطان الدم ، ولكن هناك بعض العوامل التي تزيد من خطر الإصابة ، ومن أبرزها ما يلي:

  • يعتبر الخلل الوراثي من أهم عوامل خطر إصابة تريندات بسرطان الدم ، ونجد أن المصابين بمتلازمة داون هم الأكثر عرضة للإصابة به.
  • التدخين هو أحد العوامل التي تؤدي إلى ابيضاض الدم النخاعي الحاد.
  • التعرض المفرط لبعض المواد الكيميائية مثل البنزين والكيروسين والدوكو وغيرها.
  • التعرض للإشعاع أو العلاج الكيميائي كعلاج لأنواع أخرى من الأورام السرطانية.
  • تاريخ العائلة ، إذا كان أحد أفراد العائلة مصابًا بسرطان الدم ، فإن فرص الإصابة بالعدوى تكون في تريندات.
  • التعرض المستمر للإشعاع.
  • اضطرابات الدم مثل متلازمة خلل التنسج النقوي.

علاج اللوكيميا

بعد تشخيص وتأكيد الإصابة بسرطان الدم أو اللوكيميا ، يجب على المريض التوجه فورًا إلى طبيب متخصص في أمراض الدم.

حيث يعتمد العلاج الذي يقرر الطبيب اتباعه على المرحلة التي وصل إليها المرض.

1- العلاج الكيميائي

غالبًا ما يتم علاج اللوكيميا بالعلاج الكيميائي ، حيث يتم استخدام نوع واحد أو عدة أنواع من العلاج الكيميائي معًا ، اعتمادًا على مرحلة المرض.

حيث أن العلاج الكيميائي يساعد في الحد من نمو الخلايا السرطانية وقتلها بشكل تدريجي.

2- العلاج الإشعاعي

الطريقة الثانية التي قد يلجأ إليها الأطباء في علاج اللوكيميا هي العلاج الإشعاعي ، وذلك بإلقاء أشعة عالية الطاقة لتقليل حجم الخلايا السرطانية وتثبيط نموها.

3- زراعة الخلايا الجذعية

  • في حالة عدم وجود فائدة من العلاج الكيميائي أو الإشعاعي ، قد يلجأ الطبيب إلى زراعة الخلايا الجذعية من المريض نفسه أو من أحد أقاربه من الدرجة الأولى.
  • حيث يتم استبدال خلايا نخاع العظام المصابة بالسرطان بخلايا صحية أخرى من متبرع.
  • قد يلجأ الأطباء أحيانًا أيضًا إلى العلاج البيولوجي أو المناعي ، والذي يعتمد على تحفيز جهاز المناعة ، الذي يحدد موقع الخلايا السرطانية ويقاومها.

في نهاية المقال وبعد أن قدمنا ​​إجابة السؤال ما هو سرطان الدم؟ .