علاج الفطريات في المنطقة الحساسة عند الرجال

هناك العديد من الأسباب التي تجعل الرجل يشعر بالحكة في المناطق الحساسة ، مثل الفطريات ، والتهابات الجلد ، أو بعض أنواع الملابس التي قد تسبب تهيج الجلد ، وقد يكون هذا الشعور مدعاة للقلق ، خاصة مع استمرار الحكة لفترة أطول من بضع دقائق ، لذلك يجب زيارة الطبيب لمعرفة أسباب هذه الحالة حتى يمكن تحديد العلاج المناسب.

كما تعاني المنطقة الحساسة من الجسم من أنواع عديدة من الالتهابات مثل العدوى الفيروسية والبكتيرية والتهاب الحساسية وأخيراً الالتهابات الفطرية وهي أكثر أنواع الالتهابات شيوعاً .. ويرجع ذلك إلى حقيقة أن تتواجد فطريات الخميرة بشكل طبيعي في المنطقة الحساسة ، والتي يحفظ عليها نوع من البكتيريا ، تزداد نسبة هذا النوع من الفطريات عندما يكون توازن الجسم غير متوازن ، مما يسبب الألم والقروح وعدم الراحة.

وهذا الخلل له عدة أسباب منها: تناول المضادات الحيوية … الأمراض الجنسية … والسكري ، حيث يؤدي ارتفاع السكر في الدم إلى زيادة وجود الخميرة.

أسباب ظهور الفطريات في المنطقة الحساسة

تتعدد أسباب نمو فطريات الخميرة في المناطق الحساسة ، ومن هذه الأسباب:

كثرة استخدام المضادات الحيوية ، حيث تقتل البكتيريا التي تحافظ على توازن الخميرة.

داء السكري ، وخاصة ارتفاع نسبة السكر في الدم ، لأن سكر الدم لدى تريندات يزيد من فرصة نمو الفطريات.

تغير هرمونات الجسم ، مثل الحمل وحبوب منع الحمل والعلاج بالإستروجين.

تأثر الجهاز المناعي بالعديد من الحالات ، مثل فيروس نقص المناعة البشرية.

وزن تريندات الذي يوفر الرطوبة والدفء في ثنايا الجلد مما يزيد من نمو الفطريات.

يؤثر نوع الملابس الداخلية على المنطقة الحميمة وكذلك الملابس الضيقة التي تزيد من فرصة الإصابة.

علاجات فطريات طبيعية

بسبب كثرة الإصابة بالفطريات في المناطق الحساسة ، يلجأ الكثير من الناس إلى العلاجات الطبيعية ، وفي الحالات المتقدمة ووجود القروح ، يمكنهم اللجوء إلى العلاجات الطبية ، وفيما يلي أشهر العلاجات الطبيعية المستخدمة في علاج الفطريات في المنطقة الحساسة عند الرجال والنساء كذلك:

زيت شجرة الشاي: يحتوي هذا الزيت على العديد من الخصائص المضادة للفطريات والتي بدورها تقتل الخمائر والفطريات ، وهناك تحاميل مهبلية موجودة في الصيدليات تحتوي على زيت شجرة الشاي كمكون أساسي ، إلا أنه ممنوع للأشخاص ذوي البشرة الحساسة ، مثل يمكن أن يسبب تهيج الجلد.

البروبيوتيك: هي بكتيريا مفيدة تتواجد بكثرة في منتجات الألبان ، وتوجد في الصيدليات على شكل مكملات غذائية تهدف إلى إعادة توازن البكتيريا والخميرة في المهبل ، تؤخذ عن طريق الفم أو عن طريق إدخالها في المهبل.

زيت جوز الهند: يحتوي على العديد من الخصائص المضادة للفطريات ، ويستخدم كمادة خام داخل المهبل أو خارجه ، حيث يعيد توازن البكتيريا إلى المنطقة الحساسة.

الشوفان: تتطلب حماية البشرة من الحكة كريم مرطب يحتوي على دقيق الشوفان الذي يهدئ التهيج.

الزنك: يمكن استخدامه لمنع حكة الجلد في المستقبل ، مما يساعد على ترطيب البشرة واستعادة صحتها.

الثوم: بطبيعته مضاد حيوي طبيعي .. ويستخدم في علاج العديد من الأمراض ، حيث أن تناول الثوم كل يوم يساعد على إعادة التوازن البكتيري للمهبل والمنطقة المحيطة به.

التجفيف الدائم من العلاجات الطبيعية لوقف الحكة في المنطقة الحميمة عند الرجال لأنه يساعد على التخلص من الرطوبة ومنع نمو الفطريات.

طرق الوقاية من الالتهابات الفطرية

ما إذا كانت المرأة مصابة بعدوى فطرية أم لا ؛ يجب عليها حماية جسدها من هذه العدوى ، وهناك عدة طرق للوقاية منها:

ارتداء الملابس القطنية: يؤثر نوع الملابس الداخلية بشكل كبير على المنطقة الحساسة ، لأن الملابس المصنوعة من النايلون أو البوليستر تسبب رطوبة كبيرة وتزيد من نسبة الفطريات ، ولهذا ينصح الأطباء بارتداء ملابس قطنية تمتص الرطوبة وتمنح الجسم راحة كبيرة.

تجنب المنتجات المعطرة: يمكن أن يؤدي استخدام المنظفات التي تحتوي على بعض محتويات العطور إلى تهيج الجلد وزيادة ظهور الفطريات.

العناية بالنظافة الشخصية: النظافة الشخصية مهمة لتجنب الإصابة بالفطريات. يجب دائمًا تجفيف المنطقة الحميمة وتغيير الملابس وتجنب الملابس الضيقة.

متى أرى الطبيب؟

كما ذكرنا سابقاً فإن فطريات المنطقة الحساسة تؤدي إلى الحكة .. إلا أن الحكة في الخصيتين قد لا تكون خطيرة ، خاصة إذا كان الشخص المصاب يعرف السبب الرئيسي لحدوثها ويتلقى العلاج اللازم.

ومع ذلك ، يجب استشارة الطبيب فورًا عندما:

  • ظهور طفح جلدي مرئي في المنطقة.
  • تستمر الحكة لفترة طويلة نسبيًا وتكون شديدة وشديدة.
  • إذا ظهرت إفرازات صفراء أو بيضاء في المنطقة المصابة.
  • إذا كان الرجل مصابًا بقمل العانة ، فعليه المتابعة مع طبيبه للحصول على العلاج المناسب لقتل القمل وبيوضه.

يعتمد العلاج المستخدم بشكل أساسي على سبب الحالة ، وعادةً ما تشمل العلاجات الشائعة ما يلي.

العلاجات الطبية بمبيدات الفطريات

كما ذكرنا العلاجات الطبيعية للفطريات فقد تم نشرها الآن للعلاجات الطبية .. وبالرغم من كثرة استخدامها وسهولة استخدامها إلا أننا لا ننصح باللجوء إليها دون استشارة الطبيب ومنها:

  • مرطبات مضادة للفطريات.
  • الشامبو والكريمات الطبية.
  • مواد التشحيم الخاصة.
  • أدوية لعلاج الأمراض المنقولة جنسياً.
  • تجنب المواد المسببة للحساسية.
  • شامبو ومرطبات خاصة لقمل العانة.

علاج الفطريات في المنطقة الحساسة عند الرجال عند تكرارها

توصف الالتهابات الفطرية بأنها متكررة عند الإصابة أربع مرات أو أكثر خلال عام واحد .. وتعزى أسباب الإصابة المتكررة إلى ما يلي:

  • العدوى الأولى لم تمتثل للشفاء التام ؛ قد يكون هذا بسبب عدم الاستجابة للعلاجات المستخدمة .. في هذه الحالة يصف الطبيب الأدوية المضادة للفطريات التي يتم تناولها لفترة طويلة .. يمكن تناول العلاجات الفموية أو الموضعية أسبوعياً لمدة ستة أشهر.
  • انتقال العدوى من أجزاء أخرى من الجسم ، حيث لا يمكن لبعض أنواع الفطريات أن تصيب الجلد في أجزاء أخرى من الجسم بمجرد لمس الجلد بينها.
  • تساهم الممارسات الجنسية غير الآمنة في انتشار العدوى الفطرية مثل: عدوى المبيضات أو عدوى المبيضات ، وقد يساعد الواقي الذكري والحاجز المطاطي في الوقاية منه ، بالإضافة إلى الحرص على الاستحمام بعد الجماع مع تجنب غمر المنطقة التناسلية بالماء.
  • التعرض للرطوبة ، والتعرق المستمر ، وارتداء الملابس المبللة كلها عوامل تساهم في معدل نمو الفطريات لدى تريندات .. لذلك ، سبق أن أوصينا بارتداء الملابس الداخلية القطنية والملابس التي تسمح بمرور الهواء.
  • وجود حالة صحية تشبه أعراضها عدوى فطرية ولكن ليست فطرية ، مثل العدوى البكتيرية أو العدوى المنقولة جنسيًا أو حساسية الجلد ؛ لذلك يجب التأكد من نوع العدوى بإجراء فحص زراعي.
  • هناك عدوى فطرية ناتجة عن سلالات مقاومة لبعض أنواع الأدوية ، وتتطلب هذه الحالة وصف أنواع من الأدوية غير تلك الموصوفة سابقًا ، أو صرف أكثر من فئة دوائية ، أي استخدام أكثر من عقار ولكل دواء نوع مختلف. طريقة عمل.