أعراض سرطان الدم الليمفاوي

يتسبب هذا المرض في ظهور العديد من الأعراض المزمنة للمريض بشكل مفاجئ ، منها: –

  • ألم شديد في العظام.
  • ارتفاع في درجة حرارة الجسم.
  • التعرض لعدوى بكتيرية وفيروسية متكررة.
  • نزيف اللثة عند تنظيف أسنانك.
  • شحوب الوجه والشفتين.
  • صعوبات في التنفس.
  • الشعور بالضعف والتعب المستمر مما يعيق أداء الأنشطة اليومية.
  • نتوء في الرقبة من الأسفل أو في الغدد الليمفاوية تحت الإبط.
  • نزيف الأنف المتكرر والذي قد يكون شديدًا ويتطلب تدخلًا طبيًا.
  • الوهن العضلي الوبيل.
  • فقدان الوزن بشكل ملحوظ دون سبب واضح.
  • ظهور كدمات زرقاء اللون في أماكن متفرقة من الجسم.
  • تريندات يتعرق خاصة عند النوم.
  • فقدان كامل للشهية.
  • بعض المرضى لا تظهر عليهم هذه الأعراض بشكل كامل ، ويرجع ذلك إلى موقع الخلايا السرطانية.

أنواع سرطان الدم الليمفاوي

حرص الأطباء على تقسيم أنواع اللوكيميا على النحو التالي: –

ابيضاض الدم المزمن: –

  • إنه تكاثر بطيء للخلايا السرطانية البالغة ، لكن لديها القدرة على تدمير الجسم في كل وقت.
  • في هذا النوع من المرض ، قد لا تظهر على المريض أي علامات للمرض لعدة سنوات ، ويطلق عليه السرطان الخفي.

ابيضاض الدم القاتل: –

  • إنها خلايا بدائية صغيرة غير قادرة على أداء أي وظيفة داخل الجسم.
  • تنقسم الخلايا البدائية وتتطور بسرعة في فترة زمنية قصيرة ، وتؤدي إلى حالة خطيرة من سرطان الدم.
  • يحتاج هذا النوع من المرض إلى العلاج فورًا لأنه قد يكون مهددًا للحياة.

ابيضاض الدم الليمفاوي: –

  • يستهدف هذا النوع من اللوكيميا جميع الخلايا الليمفاوية التي لها دور مهم في إنتاج الأنسجة الليمفاوية. توجد هذه الأنسجة في الجهاز المناعي ممثلة بعدة أعضاء داخل جسم الإنسان ، مثل الطحال واللوزتين.

ابيضاض الدم النخاعي: –

  • يتكون نخاع العظام من خلايا تسمى الخلايا النخاعية. تهاجم الخلايا السرطانية الخلايا النخاعية وتدمرها.
  • الخلايا النخاعية مسؤولة عن تكوين خلايا الدم البيضاء والصفائح الدموية وخلايا الدم الحمراء.

كما يوجد عدة أنواع رئيسية من ابيضاض الدم الليمفاوي وهي: –

ابيضاض الدم النخاعي: –

  • وهو من أبرز أنواع اللوكيميا وأكثرها شيوعًا ، ويظهر في فئة منتصف العمر وفي كبار السن أيضًا.
  • يطلق عليه ابيضاض الدم الليمفاوي الحاد.

ابيضاض الدم الليمفاوي الحاد: –

  • يصاب الأطفال بالكثير من هذا النوع من اللوكيميا ، حيث تصل نسبة الإصابة بين الأطفال إلى 75٪.

سرطان الدم الليمفاوي المزمن: –

  • يعتبر من أنواع اللوكيميا الخفية حيث يمكن للمريض الاستمتاع بحياته دون الشعور بأعراض المرض.
  • يظهر المرض بعد سنوات من الإصابة ، يصاب به البالغون ، ويكاد لا يصاب الأطفال بالعدوى.

سرطان الدم النخاعي المزمن: –

  • يحدث نتيجة خلل في أحد كروموسومات الجسم ، كروموسوم فيلادلفيا.
  • قد يؤدي عيب الكروموسوم إلى تكوين خلايا غير طبيعية وانتشارها السريع.
  • لدى المريض علامات قليلة للمرض يسهل إدارتها والسيطرة عليها ، ولكنها قد تستمر لسنوات عديدة.

عوامل الخطر لتطوير سرطان الدم الليمفاوي

هناك العديد من العوامل الرئيسية التي تزيد من فرص الإصابة بنوع واحد من المرض ، وهي تشمل ما يلي: –

العلاج الكيميائي: –

  • يتعرض بعض الأشخاص الذين خضعوا للعلاج الكيميائي في الماضي لخطر الإصابة بسرطان الدم.
  • لا يظهر اللوكيميا على المريض في فترة قصيرة ولكن بعد عدة سنوات من العلاج.

عوامل وراثية:-

  • أثبتت العديد من الدراسات العلمية أن العوامل الوراثية تلعب دورًا مهمًا في الإصابة بسرطان الدم.
  • هناك بعض الأمراض الوراثية التي تسبب اللوكيميا ، ومن أبرزها متلازمة داون.

التعرض للأشعة الضارة وبعض المخلفات الكيميائية:

  • تعرضت عدة دول لحروب في الفترة الأخيرة ، ما أدى إلى وجود مخلفات بيئية مشعة في كل مكان.
  • تعتبر المواد المشعة والكيميائية ، مثل الرصاص والبنزين ، من بين عوامل الخطر الرئيسية التي تزيد من فرص الإصابة بالمرض.

مضاعفات ابيضاض الدم الليمفاوي

يسبب اللوكيميا عدة مضاعفات خطيرة ، منها:

اضرار بالجهاز المناعي: –

  • تهاجم الخلايا السرطانية النخاع العظمي والجهاز المناعي مما يعيق وظيفتها في حماية الجسم من الأمراض المختلفة.

فرص تريندات للإصابة بأنواع أخرى من السرطان: –

  • اللوكيميا من أخطر الأمراض التي تصيب الجهاز اللمفاوي ، حيث تنتشر الخلايا الضارة في جميع أنحاء جسم الإنسان.
  • يصبح الناس عرضة للإصابة بسرطان الرئة وسرطان القولون وسرطان الجلد.

عدوى: –

  • تعاني مجموعة كبيرة من مرضى اللوكيميا من التهابات تنفسية متكررة.
  • تسبب التهابات الجهاز التنفسي المتكررة مضاعفات خطيرة ، مثل تليف الرئتين.

كيفية تشخيص سرطان الدم الليمفاوي

بعد أن يقوم الطبيب بإجراء الفحص السريري للمريض يخضع لعدة فحوصات وفحوصات لتشخيص نوع اللوكيميا الذي يعاني منه ، ومنها ما يلي: –

فحص الدم:-

  • يُظهر تحليل مريض سرطان الدم عددًا هائلاً من خلايا الدم البيضاء.
  • كميات صغيرة جدًا من خلايا الدم البيضاء والصفائح الدموية.
  • وجود خلايا غير طبيعية في الدم.

فحص نخاع العظام: –

  • هذا الفحص مؤلم للغاية ، ويستخدم الطبيب إبرة خاصة مدببة لسحب كمية من النخاع ونقلها إلى المختبر.
  • من بين أبرز العظام التي يمكن أخذ عينات منها عظم القص (عظمة القص) وعظم الفخذ.
  • يتم تصنيع العينة حسب حجم وشكل الخلايا.

التصوير:-

  • تساهم اختبارات التصوير في تحديد مدى انتشار المرض إلى أجزاء مختلفة من الجسم.
  • ومن أبرز اختبارات التصوير: التصوير المقطعي ، والموجات فوق الصوتية ، والأشعة السينية.

فحص السائل الشوكي: –

  • وهو من أصعب أنواع الاختبارات ، والهدف منه جمع واكتشاف كمية السائل المحيط بالدماغ.
  • يستخدم هذا الاختبار للكشف عن حركة الخلايا السرطانية ، وما إذا كانت قد انتشرت إلى الدماغ أم لا.

علاج سرطان الدم الليمفاوي

بعد تشخيص الطبيب لحالة المريض يتم تحديد الخطة العلاجية المناسبة لحالته الصحية والمرضية ومنها: –

العلاج الكيميائي: –

  • إنه دواء يحتوي على مركبات تقتل الخلايا غير الطبيعية.
  • يستخدم هذا النوع من العلاج لفترات طويلة ، أي خلال مراحل تكاثر الخلايا حتى يتم التخلص منها.

علاج إشعاعي: –

  • وهو يتألف من إلقاء أحذية عالية من الأشعة على الخلايا السرطانية وتدميرها إلى الأبد.
  • يستخدم العلاج الإشعاعي في المرضى الذين انتشر سرطان الدم لديهم إلى الجهاز العصبي.

العلاج الموجه: –

  • وهي أدوية تحتوي على مواد تشوه الخلايا السرطانية وتعوق نموها وتكاثرها في الجسم.
  • يستخدم على نطاق واسع من قبل البالغين الذين لديهم كروموسوم فيلادلفيا.

زرع نخاع العظم:

  • تعتبر من أفضل طرق العلاج ، من خلال استبدال الخلايا السرطانية في نخاع العظام بخلايا سليمة من متبرع.
  • يمكن أن تقضي الجرعات المزدوجة من العلاج الكيميائي على الخلايا السرطانية.
  • ثم يتم سحب الخلايا السليمة من المتبرع بنفس تطابق النخاع العظمي للمريض.
  • أظهرت هذه الطريقة نتائج إيجابية في علاج العديد من الأشخاص المصابين بسرطان الدم الليمفاوي.

في هذه المقالة ، نتعرف على أعراض ابيضاض الدم الليمفاوي ، وأنواع سرطان الدم الليمفاوي ، وعوامل الخطر لسرطان الدم الليمفاوي ، ومضاعفات سرطان الدم الليمفاوي ، وكيفية تشخيص سرطان الدم الليمفاوي ، وطرق علاج سرطان الدم الليمفاوي.