هل تم إلغاء نظام الكفالة في السعودية؟

يعمل هذا النظام منذ بداية الهجرة إلى السعودية ومنذ اكتشاف النفط الذي حرك المملكة اقتصادياً بشكل كبير حيث أثيرت في الفترة الأخيرة تساؤلات كثيرة حول الراعي ، ومن أهم الأسئلة هو: هل تم إلغاء نظام الكفالة في السعودية؟ أم لا ، وسنتعرف على إجابة هذا السؤال ، لكن في البداية سنتعرف على ما تعنيه كلمة الراعي ، والراعي هو: –

  • هو المسؤول الأول عن جلب العامل إلى المملكة.
  • يكون مسؤولاً أمام الدولة عن أعمال الشخص أو عن سكنه ومسكنه.
  • ينهي الكفيل أي إجراءات في المملكة عن الشخص ويستخرج ما يريد.
  • ويكون هو الذي يتحكم في دخوله إلى المملكة أو إنهاء سفره من المملكة أو إبعاده عنها.
  • أن يكون الكفيل سعودي الجنسية ، وله الحق في أن يكون كفيلاً في المملكة.
  • حاصل على ترخيص مزاولة مهنة في المملكة.

هل تم إلغاء نظام الكفالة في السعودية؟

ونجيب على السؤال: هل تم إلغاء نظام الكفالة في السعودية؟ كما يلي:-

  • كشفت مصادر رسمية في وزارة العمل ، عن نية الوزارة إلغاء نظام الكفالة في المملكة العربية السعودية.
  • حيث قالت وزارة العمل أنه سيتم تعليق نظام الكفالة ، وسيتم العمل على نظام التعاقد.
  • يدخل الشخص في عقد متفق عليه بينه وبين صاحب الشركة فقط ، بشرط أن يكون العمل لمدة معينة.
  • كان من المفترض الإعلان عن ذلك هذا الأسبوع ، لكن تم إلغاء الكفيل اعتبارًا من الأسبوع المقبل.
  • هذا القرار في مصلحة المواطن العامل الذي لن يسيطر عليه أي راعي مرة أخرى.
  • زيارة المملكة لن تكون سهلة كالعادة.
  • حيث أفاد المصدر أن المعلومات التي تم الحصول عليها تهدف إلى تحسين الوضع الاجتماعي للمغترب أيضا من حيث النقل والإسكان والخدمات.

أهم التطورات في إلغاء نظام الكفالة في السعودية

تهدف خطة المملكة العربية السعودية إلى مزيد من التقدم والحفاظ على حقوق موظفيها ، وبالتالي فقد وضعت هذا القرار الذي يصب في مصلحة المواطن القادم من الخارج ، والذي صدر عن مجلس النواب السعودي في مجلس الشعب ، ومن أهم المستجدات في هذا الشأن ما يلي: –

  • يأتي هذا القرار في ظل العديد من الإصلاحات الاقتصادية الموجودة في المملكة العربية السعودية.
  • سيتم إبرام عقد بين الشخص والشركة أو بين الشخص والنشاط التجاري.
  • سيكون الشخص حرا في التحرك دون أي ضغط من أي شخص يتحكم في خروجهم ودخولهم.
  • سيسمح للشخص بالخروج المبكر أو النهائي من المملكة.
  • سيسمح للشخص بأخذ إجازة قانونية معه دون موافقة الكفيل أو صاحب العمل.
  • كان من المفترض أن يظهر هذا القانون بعد موافقة مجلس الشعب ومجلس الشورى عليه ، لكن تداعيات فيروس كورونا حالت دون ظهور هذا القرار بشكل طفيف ، لكنه ساري المفعول.

أهداف إلغاء نظام الكفالة في السعودية

هناك العديد من الأهداف التي سيتم تحقيقها في حالة تطبيق هذا النظام ، وهو ما يعد ميزة للمغترب ، وسوف نتعرف على أهم الأهداف التي يريدها الوافد من هذه القرارات ، وهي كما يلي:

  • تعمل على تحسين العلاقة بين المملكة العربية السعودية والمغتربين في المملكة.
  • تعمل على تحسين العلاقات بين الفرد وكل الشعب السعودي.
  • هذا القرار يحسن الحالة العامة للمواطن المغترب ويحسن الحياة المعيشية له.
  • تعمل على منح المواطن الحرية الكاملة للفرد دون انتظار رأي أي شخص في المملكة العربية السعودية.
  • منع جشع واستغلال أي شخص في المملكة ، حيث يوجد العديد من الكفلاء غير المنصفين نفسياً للعمل بأي نوع من العدالة في العمل ، ويستغلون الشخص في العمل لأطول فترة ممكنة.

تحديات إلغاء نظام الكفالة في السعودية

هناك العديد من التحديات التي ستواجه هذا القرار ، وسوف نتعرف على أهم التحديات التي يمكن أن تؤثر على هذا القرار ، وهي كالتالي: –

  • تعطيل الكثير من الرعاة الحاليين عن العمل الذين كلفتهم المملكة العربية السعودية من هنا ، يصعب تنفيذ القرار.
  • عدم التزام العديد من أصحاب العمل بالعديد من القواعد التي وضعتها المملكة والتي تصب في مصلحة المواطن الوافد ، مما دفع حكومة المملكة إلى وضع هذا القانون.
  • مصالح صاحب العمل تقلل من سوق العمل في السعودية لسوء سمعة العامل.
  • توفر المملكة العديد من فرص العمل في القطاع الخاص ، وتحث الكثير من الأفراد على السفر إليها ، مما يدفع العامل للذهاب إلى المملكة على أمل أن تكون هناك حياة كريمة ، وتوفر المملكة هذا العيش الكريم.
  • ومع ذلك ، يمكن للكفيل العمل على إسقاط سوق العمل في المملكة من خلال اتخاذ خطوات لا تفيد الوافد ولا تعطي الوافد حقه في العمل.

سبب وجود الكفيل في السعودية

منذ أن تأسست المملكة العربية السعودية بشكلها الحالي وطبقت نظام الكفالة ، وهذا يرجع إلى العديد من الأهداف ، من أهمها: –

  • يعمل على التحكم في مسار شخص أو مجموعة من الناس من خلال شخص واحد فقط.
  • المسئول أمام الحكومة السعودية شخص واحد وهو صاحب العمل.
  • يعمل صاحب العمل على ضبط مصير الأفراد الحاضرين ، ويعمل على إبعاد كل من لا يجد عملاً ، ويبقى لكل من يعرف العمل في المملكة.
  • أنشأت المملكة العربية السعودية نظام الكفالة لغرض الأعمال الورقية ونقص الأعمال الورقية في البلاد للناس.
  • يساعد في الحصول على أكبر فائدة من خلال شخص واحد ، حيث أنه يجعل الحركة للعديد من الأشخاص في جميع أنحاء المملكة.
  • يمكن للكفيل الموافقة على سفر أي شخص في أي وقت يريد ، ويمكن للكفيل منع سفر أي شخص حسب حاجة العمل لهذا الشخص.
  • لكن كل هذه القوانين وضعتها السعودية حفاظا على حقوق العمال ، لكن الكفيل أساء استخدام كل هذه القواعد والقوانين.
  • عمل الكفيل على استهلاك العامل في كثير من الوظائف ، سواء وقع عليها أم لم يوقع ، وهدد بمغادرة البلاد.
  • يفرض بعض الكفلاء رسومًا على الأشخاص للعمل لديهم أو لرعايتهم في المملكة ، وهو ما يعتبر مخالفًا لسياسة الدولة السعودية.
  • يقوم بعض العملاء بأعمال غير قانونية بسبب مناصبهم.

في هذا المقال أجبنا على سؤال: هل تم إلغاء نظام الكفالة في السعودية؟ قدمنا ​​معلومات عن إلغاء نظام الكفالة في السعودية ، وتعرفنا على أهم المستجدات في إلغاء نظام الكفالة في السعودية ، وأهداف إلغاء نظام الكفالة في السعودية ، وتحديات إلغاء نظام الكفالة في السعودية. وسبب تواجد الراعي في السعودية.