شعر عن غيرة نزار قباني

نزار بن توفيق القباني ، دبلوماسي وشاعر سوري معاصر ، ولد في 21 مارس 1923 من عائلة عربية دمشقية قديمة.

كتب نزار قباني العديد من القصائد للنساء والرجال الذين جاؤوا للتعبير عن مشاعرهم الغيرة تجاه صديقته:

  • لم أحبك فقط كشخص ، بل أحببتك كبلد لا أريد أن أنتمي إليه.
  • احبك .. لا اعرف حدود حبي .. شخصيتي اعاصير .. ومشاعري سيل .. اعرف انني متعبة يا صديقي .. اعرف انني سريع الانفعال .. ذلك أنا طفل .. أحب مع أعصابي ، أحب بريسسي .. أحب من الجميع .. لا اعتدال ، لا عقل.
  • إذا تم رؤية المشاعر فقط حتى يعرف الجميع ما هو صواب.
  • أنا أتجول في العالم العربي وليس لدي سوى دفتر ملاحظات .. مركز الشرطة يرسلني إلى مركز الشرطة .. الجيش يرسلني للجيش .. وأنا أحمل في جيبي عصفور فقط .. لكن الضابط يوقفني .. ويريد جواز سفر للطائر .. الكلمة في بلدي تحتاج مرور .. أبقى في الموتى لساعات أنتظر الشريف .. أفكر في أكياس الرمل ودموعي في عيني بحور .. وأمامي رفعت لافتة تتحدث عن أمة واحدة .. تتحدث عن شعب واحد .. وأنا مثل فأر جالس هنا … أتقيأ أحزاني وأطأ كل شعارات الطباشير .. وأنا ابق على باب بلادي ملقاة مثل كوب مكسور.
  • لا ترفعوا الصوت فأنتم بأمان .. ولا تناقشوا البندقية .. أو الحاكم الفردي .. أنت بأمان .. وبلا لون ولا طعم ولا رائحة .. وتكون بلا رأي .. ولا رائد. القضية .. والكتابة عن الطقس وعن الحبوب الحمل (إذا رغبت) فأنت بأمان .. هذا هو القانون في مزرعة دواجن.
  • إن تاريخنا ليس إلا إشاعة ، فمن أين تأتي الفرح؟ … ولوننا المفضل هو الأسود ، وأرواحنا سوداء … عقولنا سوداء ، وداخلنا أسود ، حتى بياضنا يميل إلى الأسود.
  • من أين تأتي السعادة؟ وكل طفل عندنا دماء كربلاء تسيل على ثيابه .. والفكر في بلادنا أرخص من الحذاء .. والغرض من حياتنا الدنيوية هو الجنس .. والمرأة.
  • أمضيت عشرين سنة أعيش في حفرة .. أطعم كالغنم .. أنام كالغنم .. أتبول كالغنم .. أتحول كالحبوب في مسبحة الإمام .. أكرر مثل ببغاء ، كل ما يقول الإمام .. ليس لدي عقل .. لا رأس .. لا أقدام.
  • لقد حانت تشرين يا حبيبتي في حياتي … أفضل وقت للحب يا تشرين .. ولدينا موعد على جبل الشيخ .. كم هو دافئ ومحب للثلج .. لم أعانقك منذ فترة طويلة. لم أتحدث معك والحديث مشكلة .. تشرين جاءت. .. كيف ارتفعت اذان القمح .. كيف اصبحت عيناك بيت السنونو .. ارض الجولان مثل عينيك .. هكذا يسيل الماء واللوز والتين .. كل جرح فيها هي حديقة ورد .. وربيع ولآلئ مخبأة .. يا دمشق تلبس دموعي اسوارة .. أتمنى أن يتم الاستهانة بكل شيء.
  • لا تلعن السماء إن تخلت عنك .. لا تلعن الظروف ، فالله ينصر على من يشاء ، وهو لا يحزن عليك .. يصنع السيوف.
  • لا تثق بما روى التاريخ يا صديقي. نحن نصفها بالهلوسة ونصف البلاغة .. أطفالنا ليس لديهم طفولة .. سمائنا لا غيمة .. أحباؤنا يستنشقون وردة الكآبة .. كتابنا يحاولون القفز مثل الفئران من فخ الرقابة.
  • هل تسمع رغباتي وأنا صامت؟ الصمت يا سيدتي هو أقوى سلاح لدي .. هل شعرت بالأشياء الرائعة التي أقولها عندما لا أقول شيئًا؟
  • أذهل وجهك ولكن في الحب سحر الوجه الجميل لا يكفي.
  • يحدث أحيانًا أن أبكي كطفل بلا سبب .. يحدث أنني سئمت من عيني بلا سبب .. يحدث أن تعبت من كلامي .. يحدث أن تعبت من التعب بدون السبب.
  • قرأت كتاب “الأنوثة حرفًا بحرف” وما زلت لا أعرف ما الذي يدور في رؤوس النساء.
  • هل لديك شك في أنك أحلى امرأة في العالم وأهم امرأة في العالم؟ هل لديك أي شك في أنني عندما وجدتك امتلكت مفاتيح هذا العالم؟ هل عندك شك أنه عندما لمست يديك تغيرت تركيبة العالم هل لديك شك في أن دخولك إلى قلبي هو أعظم يوم في التاريخ وأجمل وأفضل خبر في العالم؟
  • هل تسمح لي بتعليم ابنتي الصغيرة أن الدين أخلاق وآداب وأدب وصدق وصدق قبل أن أبلغها بأي قدم تدخل الحمام وأي يد تأكل؟
  • توجد ثقافة واحدة وهي ثقافة القوة .. عندما أكون قوياً يحترم الناس ثقافتي وعندما أكون ضعيفاً أسقط وثقافتي تسقط معي.
  • أنا رجل لا يهدأ ولا يهدأ فلا ترافقني في الطرقات ووسائل الظلام .. شعري محكوم ونثري مدان وطريقي الطبيعي بين القصيدة والبلاط.
  • ألا تجلس لمدة خمس دقائق أخرى؟ في القلب الكثير والكثير من الحزن. ليس من السهل أن تقتل مشاعرك في لحظات قليلة وتلقي بحبك في سلة المهملات.

كلمات عن الغيرة في الحب

  • في الغيرة يوجد حب أكثر من الآخر.
  • الغيرة في الحب مثل ماء الوردة ، القليل من الانتعاش والكثير من القتل.
  • كلما دخلت الغيرة في الحقيقة من الرأس.
  • القليل من الغيرة هو أمر بناء والكثير منه مدمر. الحب قوي مثل الموت والغيرة قاسية كالقبر.
  • الغيرة تشل الحب. الغيرة هي الطاغية في مملكة الحب.
  • نحن نساء مع رجالنا ، رجال مع آخرين.
  • الغيرة ليست دائمًا علامة حب ، وأحيانًا تكون علامة على أشياء أخرى ، بعيدة تمامًا عن الحب.
  • الغيرة تشوه العقل ولا تسمح بالتفكير العقلاني كالخمر.
  • الغيرة ليست مشكلة في العادة. بل هو أكثر جوهرية من ذلك. يعتمد ذلك على معرفة الشخص أن حبه ليس متبادلاً ، وبالتالي يستمر المرء في الانتظار والتوقع والتوقع ، في انتظار أن يتحول المحبوب إلى شخص آخر.
  • كثرة الغيرة تجعلك امرأة متسلطة ومزعجة ، وأنت غير واثقة من نفسك أو رجلك ، والقول يجعلك أنثى باردة تتخلى عن إحدى غرائزها الأنثوية حتى لا تظهر ضعيفًا ، ولكن الغيرة التي يحبه هو ما يجعله يشعر بالرجولة ويتجدد الحب من خلاله. كم كانت الغيرة طيبة في ذلك الوقت ، وأبشع الغيرة في كل الأوقات.
  • الفضول يولد من الغيرة.
  • الغيرة هي ألم جسدي أيضًا.
  • الغيرة غريزة طبيعية.
  • الغيرة ترى كل شيء ما عدا ما هو.
  • الخوف والغيرة لهما عيون كبيرة.
  • الغيرة هي تلاقي صوت الهوى مع صوت العاصفة.
  • الغيرة ، عدسة توسع الأشياء الصغيرة.
  • والمؤمن غيور والله غيور أكثر.
  • إذا لم أتنافس بشغفك ولم أخدعك ، فأود أن أتنافس مع شعري.
  • يغار منه حتى يغار على نفسه.
  • أشعر بالغيرة من النسيم إذا تحرك برائحة ركبتيك خوفًا من التنفس.
  • انا كريم احب المال معا ولكن غيور احب حسن احتكار.
  • الغيرة تعرف أكثر مما تعرف الحقيقة.
  • حبك هو سعادة مقطرة ، مباركة أفراحك في قلبي الذي يجهل رعونة الغيرة. الموت وحده هو الذي يثير غيرتي إذا كان وحده معك.
  • لا شيء أكثر نشاطا من خيال المرأة الغيورة.

خواطر عن الغيرة بالحب

  • من يحب يغار ، لا تصدق من يقول أنا أحب ، لكني لا أصدق.
  • احرص على عدم خنقهم بغيرتك ، إذا تأكدت من بقائهم معك ، فقد تفقدهم إلى الأبد عندما لا تعرف.
  • في الحب تنسى المرأة كرامتها وتنسى حبها في الغيرة.
  • النار لامرأة غيورة تحبك ، والجحيم لك أن تحبها.
  • المرأة لا تولد شريرة ، بل تصبح عندما تغار.
  • الغيرة مثل ألم الأسنان الحاد ، فهي لا تسمح لأي شخص بفعل أي شيء.
  • أجمل أنواع الغيرة حب الغيرة ، وأبشع أنواع الغيرة الحقد.
  • الغيرة نار ، والقلب خشب ، فإذا مس قلبك الغيرة فاعلم أنها ستحترق.
  • الغيرة على المرأة هي فعل خنجر مسموم. غالبًا ما تكون الغيرة مسألة كرامة وليست مسألة حب.
  • كنت غيورًا ، وقمت بتغيير حتى ملابسك ، كم كنت سخيفة ، رغم أنني كنت أملك تلك المنطقة على الجانب الأيسر من صدرك ، لكني ما زلت أشعر بالغيرة.
  • نعم أشعر بالغيرة ، وبترتيبك أنا محتار ، نعم أشعر بالغيرة ، حتى لو كان سبب غيرتي من رواة القصص الصغار.
  • أنا غيور ، وفي جفوني تعب وأسرار ، وفي عيني شوق ، وفي قلبي دقات كثيرة ، وأشعر بجفافك الدافئ ، على حياتي ، وأنا عمرك ، وروحك دافئة القلب وضحكتك يطفئني النار.
  • أنا غيور منك ، بعد كل هذا الشوق تسألني لماذا أنت قصيدة الليل ، يكون يومي وغناء البيت ، لماذا يا حياتي أنت تنادي ، ومتى يا قلبي تبقى ، لذلك نحن مرتبكون.
  • شعرت بالغيرة منك من الطفل الذي كنت ستلده ، من إحساسي بالدونية أمامك ، من حبك لي ، من موتي فيك ، مما أكتب عنك من العذاب الذي أعاني منه فيك.
  • أشعر بالغيرة عليك ، من صوتك ، من نومك ، من وضع يدك في يدي ، ومن نطق اسمك ، ومن جهل الآخرين بحبك ، ومن معرفة الآخرين الذين أحبك ، ومن جهل الآخرين بأنني أنا. غيران منك. أشعر بالغيرة منك من غيرتي عليك ، من أول ليلة ، من عطيتك لي ، ومن تعلقك بك بشكل مكثف ، فأنا أغار منك لأنك تقرأني ، وأريدك أن تحميني.
  • أنا أغار منك من كل الأعداء ومن كل الحلفاء ، من الحياة الرائعة التي يمكننا أن نعيشها ، من أوراق الخريف التي قد تسقط عليك ، من الماء الذي يتوقع منك شربه.
  • أنا غيور ، وأتمنى ألا يكون الناس مخلوقين ، أو لو خلقوا بلا جفون.

الغيرة هي شعلة الحب ، فبدونها لا طعم لها ، فكلما قرأنا شعرًا عن الغيرة نجد أنها أجمل ما في الحب.