ما سبب آلام الدورة الشهرية بعد انتهائها؟

تمر المرأة كل شهر بفترة مهمة وهي الدورة الشهرية ، وتشعر ببعض الألم قبل حلول موعدها ، وقد يكون هذا طبيعيًا ، ولكن بعد انتهاء أيام الحيض ، يلاحظ البعض أن آلامهن ما زالت موجودة يُعرف هذا باسم عسر الطمث الثانوي ، وفي حالة استمرار المشكلة ، فإن هذا يتنبأ بعدة أسباب ، وهي:

1- مرض تكيس المبايض

تعتبر تكيسات المبيض من أسباب آلام الدورة الشهرية بعد انتهائها ، وهي عبارة عن خلل في الهرمونات الأنثوية يسبب تكيسات صغيرة حول المبايض والتي بدورها قد تؤدي إلى آلام ما بعد الدورة الشهرية ، ومنها:

  • ألم في أسفل البطن.
  • ألم متكرر في منطقة الحوض.
  • تريندات بحجم الثدي.
  • يحدث نزيف متقطع.
  • القيء والغثيان.

2- الحمل خارج الرحم

يحدث هذا عندما تلتصق البويضة بمنطقة خارج الرحم وتكون علامات الحمل خارج الرحم متشابهة وبالتالي تسبب الأعراض التالية:

  • تشنجات شديدة.
  • ألم شديد في أسفل البطن أو الحوض.
  • نزيف رحم ينذر بالخطر.
  • كما يحدث نزيف غير طبيعي ، ويحدث عند تمزق قناة فالوب ، ثم يحدث دوار ، حتى الإغماء.

3- ورم ليفي في الرحم

وهذا يعني نمو الخلايا غير السرطانية التي تتشكل على الرحم ، وفي بعض الأحيان قد لا تظهر علامات على ذلك السبب ، لكنها تتشابه مع أمراض أخرى ، ومنها ما يلي:

  • ألم في أسفل الظهر.
  • الشعور بصعوبة التبول أو التبول المتكرر.
  • الحيض الغزير.
  • قد يحدث التشنج المهبلي.
  • نزيف متقطع.

4- بطانة الرحم المهاجرة

وهي حالة تحدث عندما تنمو خلايا الرحم من خارج البطانة ويسبب ألماً يستمر حتى بعد الدورة الشهرية ، بعض العلامات مثل:

  • آلام والتهابات الحوض السفلي.
  • قد يحدث ألم شديد عند إجراء علاقة زوجية.
  • آلام في المعدة.
  • ألم عند التبول.

5- التهاب الغدد الرحمية

وهذا أحد أسباب نمو الأنسجة غير الطبيعية دون نموها داخل بطانة الرحم ، حيث ينمو النسيج في الجدار العضلي ومن علامات ذلك:

  • تريندات أثناء الحيض.
  • تقلصات وألم عند الحيض.
  • حدوث ألم أثناء العلاقة الزوجية.
  • جلطة دموية عند الحيض.

6- مرض التهاب الحوض (PID)

يحدث هذا المرض بسبب عدوى بكتيرية تظهر في الجهاز التناسلي الأنثوي ولها علامات منها:

  • إفرازات غير طبيعية من المهبل.
  • نزيف الرحم.
  • ألم في أسفل الحوض والبطن.
  • في حالة استمرار هذه الأسباب وتسبب القلق ، يجب استشارة الطبيب المختص واستشارته لاتخاذ الإجراء المناسب في حالة وجود أي منها.

فحص وتشخيص آلام الدورة الشهرية بعد نهايتها

سيتم إجراء فحص طبي لمنطقة الرحم والحوض لمعرفة سبب آلام الدورة الشهرية بعد نهايتها حتى يتم تحديد العلاج المناسب للحالة ، ويتم التشخيص من خلال ما يلي:

  • الفحص بالموجات فوق الصوتية لتوضيح كافة التفاصيل سواء كان عنق الرحم أو قناة فالوب أو المبايض.
  • تشخيص الرحم عن طريق التصوير المقطعي أو الرنين المغناطيسي ، حيث يُظهر هذا الإجراء الحالات الشديدة من خلال التقاط صورة مقطعية من جميع الجوانب داخل الرحم من الأنسجة الداخلية والعظام والأعضاء داخل الجسم.
  • استخدام المنظار لتشخيص وفحص تقلصات الدورة الشهرية والعثور على أي سبب أساسي مثل التهاب بطانة الرحم والتصاق الحوض والأورام الليفية الرحمية وكيسات المبيض.

طرق التخلص من آلام الدورة الشهرية

بعد أن أوضحنا في السابق سبب آلام الدورة الشهرية بعد نهايتها ، سنتعرف على التالي عن بعض الإجراءات التي يمكن أن تكون حلاً في تخفيف هذه الآلام في محاولة للحد من استخدام الأدوية إلا عند الضرورة ، وهي: :

  • بعد انتهاء فترة الحيض الشهرية وتشعرين بأن آلامها ما زالت مستمرة ، هناك طريقة يمكن تجربتها وهي الاستحمام بماء دافئ وتدليك الجسم ، حيث يساعد ذلك على تنشيط الدورة الدموية وتقليل الانقباضات مثل الانقباضات. عضلات الرحم.
  • احصل على قسط كافٍ من النوم لأنه يهدئ المعدة ويقلل الألم ، ويمكن أيضًا وضع زجاجة ماء ساخن للمساعدة في تقليل الآلام.
  • اجعل مكان جلوسك دافئًا إذا كنت في الشتاء ، ولكن إذا كان المكان حارًا ، فاتركه للتهوية ، فهذا يساعد على تقليل الألم إلى حد ما.

كيفية علاج آلام الدورة الشهرية بعد نهايتها

هناك علاجات تهدف إلى إراحة المرأة من آلام ما بعد الدورة الشهرية ، بما في ذلك العلاجات الدوائية والعلاجات العشبية ، على النحو التالي:

أولاً: علاج آلام الدورة الشهرية بالأعشاب

  • تستخدم أنواع الأعشاب التي تساعد في تقليل آلام الدورة الشهرية ، مثل النعناع والزنجبيل والمريمية.
  • إضافة عسل النحل الطبيعي إلى أي مشروب دافئ حيث أنه مضاد للأكسدة ومنشط عام للدم.
  • القرفة المسلوقة من المشروبات المفيدة للنزيف والتخلص من تقلصات الرحم والألم.
  • يساعد غلي بذور الحلبة وتناولها على تخفيف التقلصات وتقليل الألم.

ثانياً: علاج آلام الدورة الشهرية بالأدوية

  • يتم استشارة الأخصائية لتحديد سبب آلام الدورة الشهرية بعد انتهائها ، ولا يتم تناول أي أدوية أو عقاقير بدون أمر من الطبيب لتجنب أي مخاطر شديدة لها تأثير على الصحة.
  • يمكن أيضًا استخدام بعض الأدوية التي تساعد في تخفيف الألم ، مثل الباراسيتامول ومضادات الالتهاب غير الستيروئيدية والأسبرين ، حيث أثبتت هذه العلاجات فعاليتها في تخفيف أعراض آلام الدورة الشهرية بعد انتهائها.

نصائح وقائية لتقليل آلام ما بعد انقطاع الطمث

بعد أن أجابنا على سبب آلام الدورة الشهرية بعد نهايتها ، فإن هذا يتطلب إجراءات وقائية له للحد من أعراض هذه الأسباب ، ومن هذه النصائح ما يلي:

  • احرص على أداء التمارين بشكل يومي ، حيث أكدت بعض الدراسات أن تمارين البطن والظهر تساعد في تقليل الألم بشكل كبير.
  • تناولي طعامًا صحيًا واشربي المزيد أثناء وبعد الدورة الشهرية.
  • تناول المكملات الغذائية أو تناول الأطعمة التي تحتوي على فيتامينات ومعادن وعناصر أساسية للجسم ، وتوجد في الخضار والفواكه الطازجة.
  • الامتناع عن التدخين والكحول.
  • التقليل من المشروبات الغازية واستبدالها بالعصائر الطازجة.
  • التقليل من تناول السكريات الصناعية واستبدالها بالعسل.
  • عدم التعرض قدر الإمكان للضغوط العصبية والنفسية ، حيث يؤثر ذلك بشدة على الجهاز العصبي ويؤثر على انقباض وتمدد الرحم.

كيف يتم تنظيف الرحم بعد انتهاء الدورة الشهرية؟

  • يؤخذ مغلي الزنجبيل بعد فترة من الحيض ، حيث يساعد على تنشيط الدورة الدموية ، والقضاء على الفيروسات والبكتيريا ، وعلاج أي التهاب في منطقة الرحم.
  • استخدام بذور الحبة السوداء في الغليان وتناولها مرة واحدة في اليوم ، حيث تعمل على تنظيف الرحم من الميكروبات والجراثيم.
  • يساعد البردقوش في علاج التهابات المهبل وتنظيف الجهاز التناسلي للأنثى ، ويؤكل بعد انتهاء فترة الحيض أو الولادة.

في ختام مقالنا اليوم نأمل أن نكون قد نجحنا في تحديد ما هو سبب آلام الدورة الشهرية بعد انتهائها؟ كما أشرنا إلى طرق فحص وتشخيص الرحم ، وكذلك مراجعة علاج آلام ما بعد الدورة الشهرية ، كما أوضحنا لكِ مجموعة من النصائح والإرشادات التي تساعد على منع وتقليل هذه الآلام ، لذا جربيها مع تمنياتنا لكِ كاملة. صحة.